هويت وهانتوشوفا يحرزان لقب بطولة إنديان ويلز للتنس
آخر تحديث: 2002/3/18 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/1/5 هـ
اغلاق
خبر عاجل :مراسل الجزيرة: وزارة الداخلية الإسبانية تسيطر على الشرطة الكاتالونية
آخر تحديث: 2002/3/18 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/1/5 هـ

هويت وهانتوشوفا يحرزان لقب بطولة إنديان ويلز للتنس

هويت

أحرز الأسترالي ليتون هويت المصنف الأول لقب بطولة إنديان ويلز الأميركية الدولية للتنس الأرضي, أولى دورات الماسترز, البالغ مجموع جوائزها 5 مليون دولار بفوزه على البريطاني تيم هنمان المصنف التاسع 6-1 و6-2 في المباراة النهائية.

وكان هويت قد فاز في الدور النصف نهائي على الأميركي بيت سامبراس المصنف العاشر 6-2 و6-4، في حين تخطى الأميركي المخضرم تود مارتن المشارك ببطاقة دعوة, الذي بلغ الدور النصف النهائي على حساب الروسي يفغيني كافلينكوف المصنف الثاني.

وفي فئة السيدات، حرمت السلوفاكية دانييلا هانتوشوفا منافستها السويسرية مارتينا هينغيس المصنفة الأولى من لقب دورة إنديان ويلز بفوزها عليها 6-3 و6-4 في المباراة النهائية.

هانتوتشوفا ترفع كأس البطولة

وبهذا الفوز حققت الشابة هانتوتشوفا (18 عاما) بالتالي لقبها الأول في الفردي بعد لقبين في الزوجي المختلط في بطولتي ويمبلدون الإنجليزية عام 2001 وأستراليا المفتوحة عام 2002.

وقالت هانتوشكوفا بعد المباراة "بالنسبة لي, كان هذا أشبه بحلم تحول إلى حقيقة, إنه النهائي
الأول لي, وأن يكون ذلك في دورة مهمة كهذه وضد إحدى أفضل اللاعبات في العالم فهذه أمور لا تصدق".

وأضافت هانتوشكوفا: "حاولت أن أقدم أفضل ما لدي وأن أضع مارتينا تحت الضغط وأجعلها تتحرك في مختلف أنحاء الملعب, وأعتقد بأن المباريات التي خضتها سابقا ضد لاعبات من الصف الأول أعطتني قسطا من الخبرة وهيأتني نفسيا لخوض هذا اللقاء بثقة".

وقال البريطاني نايجل سيرز, مدرب هانتوتشوفا, "إنها حقا موهبة استثنائية, وسبق لها أن هزمت أفضل اللاعبات مثل الأميركيات جنيفر كابرياتي في تورونتو وليندساي ديفنبورت في زيوريخ وفينوس وليامس في ملبورن".


خيبة آمل واضحة لهينغيس

من جانبها, اعتبرت هينغيس, صاحبة الأربعين لقبا منها خمسة ألقاب كبيرة في الغراند سلام, أنها خاضت اللقاء في ظروف صعبة مما سهل مهمة منافستها.

وقالت هينغيس التي لم تحرز أي لقب كبير منذ مطلع 1999 بعد فوزها ببطولة أستراليا المفتوحة: "التفكير بالعودة إلى القمة يعتبر نوعا جديدا من الضغوط, وكل لاعبة تستطيع أن تتوقع بلوغ الدور النصف النهائي والنهائي وخوض مباريات ممتازة ضد لاعبات الصدارة, وكانت هانتوتشوفا عظيمة في هذه الدورة, واجتازت الآن درجة جديدة في سلم الصعود".

وكانت هينغيس المعروفة بتصريحاتها الاستفزازية, أطلقت قبل اللقاء تصريحا في
هذا المنحى عندما اعتبرت أن منافستها "لا تزال بحاجة إلى الخبرة" وأنها "تحب أن تتدرب مع اللاعبات الشابات لاختبارهن".

المصدر : الفرنسية