تأهل نادي السد القطري إلى الدور نصف النهائي من مسابقة كأس الكؤوس الآسيوية الثانية عشرة لكرة القدم رغم خسارته أمام العين الإماراتي 1-2 في مرحلة الإياب من الدور الربع النهائي في المباراة التي أقيمت اليوم الجمعة على ملعب القطارة وسط حضور عشرة آلاف متفرج.

وسجل هدفي العين كل من
الغاني موزيس أرثر في الدقيقتين 36 و75 على التوالي, في حين سجل المغربي بوشعيب المباركي هدف السد الوحيد في الدقيقة 35 الذي فاز ذهابا على أرضه 1-صفر الأسبوع الماضي.

ويلتقي السد -بطل العرب- في الدور النصف النهائي مع الهلال السعودي الذي تخطى ريغانادز الطاجيكي بعد فوزه عليه 2-صفر و3-صفر ذهابا وإيابا على التوالي في الرياض الأسبوع الماضي.

وجاءت المباراة جيدة المستوى من الفريقين وظهرت فيها لمسات المدربين, فعمد العين إلى الضغط بهدف تحقيق الفوز وكثف هجماته بعد تلقي مرماه هدف السبق من السد الذي اعتمد بدوره على الدفاع والقيام بالهجمات المرتدة.

وبدأ العين مهاجما لتسجيل هدف مبكر خاصة أنه لعب بتشكيلة ذات نزعة هجومية بوجود محمد عمر والنيجيري إيمانويل عبيدي والعاجي أرثر لكن محاولاتهم اصطدمت بتكتل دفاعي بقيادة الإيراني كريم باقري مع اعتماد القطريين على الهجمات المرتدة.

وافتتح السد التسجيل في الدقيقة 35 من ركلة ركنية من الجهة اليمنى نفذها جفال راشد فتخطت كرته الجميع وتهيأت أمام المباركي الذي سددها في الشباك. وبعد أقل من دقيقة أدرك العين التعادل عبر أرثر الذي تابع كرة ارتدت من الحارس
أحمد خليل إثر تسديدة قوية لسبيت خاطر من الجهة اليسرى.

وبدأ العين الشوط الثاني بقوة لتعويض فارق الهدفين والحفاظ على أمل التأهل إلى الدور النصف النهائي, وتحرك أرثر جيدا داخل المنطقة لكن باقري كان له بالمرصاد, في حين تسرع محمد عمر في بعض المحاولات.

وسجل أرثر الهدف الثاني للعين في الدقيقة 75
عندما تهيأت أمامه كرة داخل المنطقة فتابعها داخل الشباك رغم مضايقة المدافعين له, وكاد أوتاكا يدرك التعادل مجددا بعد دقيقة واحدة من كرة مسحت القائم الأيمن. واندفع العين بكل خطوطه في الدقائق العشر الأخيرة لتسجيل هدف ثالث وسنحت له عدة فرص لم يفلح أي من لاعبيه في استغلال واحدة منها.

المصدر : الفرنسية