آسيا تحصل على 4.5 مقاعد في مونديال 2006
آخر تحديث: 2002/12/17 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/10/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/12/17 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/10/13 هـ

آسيا تحصل على 4.5 مقاعد في مونديال 2006

رئيس الاتحاد الآسيوي محمد بن همام

أعلنت اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) اليوم الثلاثاء في مدريد أن القارة الآسيوية قد حصلت على أربعة مقاعد ونصف في مونديال 2006 المقرر إقامته في ألمانيا، في حين حصلت أوقيانسيا للمرة الأولى في تاريخها على بطاقة مباشرة إلى النهائيات، بعد أن كان بطلها في السابق يخوض منافسة فاصلة مع منتخبات آسيوية أو أميركية جنوبية.

كما نال اتحاد الكونكاكاف نصف مقعد إضافي، في حين خسرت أميركا الجنوبية نصف مقعد، وكذلك الأمر بالنسبة للقارة الأوروبية. يذكر أن رابع تصفيات الكونكاكاف سيلعب مباراتين فاصلتين ضد خامس آسيا لتحديد هوية المتأهل إلى النهائيات.

توزيع المقاعد على القارات:
أوروبا: 13 مقعدا (بالإضافة إلى ألمانيا الدولة المضيفة).
أفريقيا: 5 مقاعد.
الكونكاكاف: 3.5.
أوقيانوسيا: 1.
آسيا: 4.5.
أميركا الجنوبية: 4.

بن همام: "إنه إنجاز كبير للكرة الآسيوية"
من جهته، أكد رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم القطري محمد بن همام بأن حصول القارة الصفراء على 4.5 مقاعد في مونديال 2006 يعتبر إنجازا لها، مشيرا إلى أن الكرة الآن أصبحت في ملعب الاتحادات القارية لكي تثبت أحقيتها من خلال النتائج على أرض الملعب.

وقال بن همام عقب إعلان الخبر "إنه إنجاز كبير للكرة الآسيوية". حصلنا على ما هدفنا إليه وما تحقق له ما يبرره، أولا من حيث النتائج التي حققتها المنتخبات الآسيوية في المونديال الأخير حيث بلغت كوريا الجنوبية الدور نصف النهائي وهو إنجاز غير مسبوق لممثل آسيوي في كأس العالم، وثانيا من حيث عدد سكان آسيا الذي يزيد على 3.6 بلايين نسمة".

يذكر أن أربعة منتخبات آسيوية شاركت في مونديال 2002 هي كوريا الجنوبية واليابان بصفتهما المضيفين، والسعودية والصين بعد تأهلهما من التصفيات، في حين فشلت إيران في اجتياز الملحق الأوروبي الآسيوي وخرجت على يد جمهورية إيرلندا.

المصدر : الفرنسية