حقق نادي أهلي دبي الإماراتي فوزا شاقا على أهلي جدة السعودي 3-2 أمس الأربعاء في دبي في ذهاب الدور الثالث من دوري أبطال آسيا لكرة القدم.

وسجل أهداف أهلي دبي كل من حسن علي إبراهيم (هدفين) في الدقيقتين 2 و45 من ركلتي جزاء والمغربي ربيع العفوي في الدقيقة 60، أما هدفا أهلي جدة فسجلهما كل من فوزي الشهري ومحمد شلية في الدقيقتين 4 و78 على التوالي.

وتقام مباراة الإياب في 23 من الشهر الحالي في جدة حيث ستكون مهمة أهلي دبي صعبة جدا.

وقدم الفريقان عرضا هجوميا وحماسيا كثرت فيه الفرص واللمحات الفنية مع أفضلية للضيوف الذين جاءت خسارتهم خلافا لسير المباراة, واعتمد مدربهم البلجيكي ديمتري خطة الدخول عبر الأجنحة وإرسال الكرات العرضية أمام المرمى والمتابعات الرأسية.

وأشرك ديمتري حسين عبد الغني في مركز الجناح الأيسر تاركا مهمة الدفاع لعلي العبدلي, فشكل ديمتري خطورة واضحة مع طلال المشعل العائد من الإصابة, قبل أن يخرج مصابا في الدقيقة 32, في حين شغل الجهة اليمنى بنشاط محمد شلية وإبراهيم السويد.

وافتتح أصحاب الأرض التسجيل في الدقيقة الثانية من ركلة جزاء إثر تعرض العفوي للعرقلة من قبل المدافع نايف القاضي فسددها حسن علي إبراهيم بنجاح.

وكان رد الضيوف سريعا بعد دقيقتين من تمريرة عرضية لشلية ارتقى لها المدافع الشهري وتابعها برأسه صعبة على يسار الحارس علي سعيد.

وخلافا لمجريات اللعب, سجل أهلي دبي المضيف هدفه الثاني من ركلة جزاء احتسبت في الدقيقة 45 بعد أن أعاق الشهري علي كريمي, ونفذها حسن علي إبراهيم بنجاح على يمين النجعي.

وبدأ أهلي جدة السعودي الشوط الثاني بهجوم ضاغط, ونفذ القاضي ركلة حرة سيطر عليها سعيد ببراعة, وكاد السويد يدرك التعادل لكن رأسيته الخطرة مرت بجانب القائم الأيمن في الدقيقة 51, وقام سالم خميس بمجهود فردي كبير ومرر كرة خالصة تباطأ العفوي وحسن علي إبراهيم في تسديدها.

وسجل أهلي دبي الهدف الثالث في الدقيقة 60، عندما شتت حسن علي عباس كرة في منطقة الجزاء وصلت إلى النجعي الذي فشل في التعامل معها فخطفها العفوي ووضعها داخل الشباك. وتمكن أهلي جدة من إضافة هدف ثان في الدقيقة 78 عبر شلية الذي استطاع أن يقلص الفارق من إحداها بعد أن أصابت الكرة القائم ودخلت المرمى.

المصدر : الفرنسية