تنافس مثير تشهده مباريات الدوري السوري

تعادل الوحدة الدمشقي سلبا مع ضيفه الحرية الحلبي في دمشق في افتتاح مباريات الأسبوع الثالث عشر (الثاني إيابا) من الدوري السوري لكرة القدم.

وفرض الوحدة سيطرته في الدقائق العشر الأولى وسنحت لمهاجميه عدة فرص ضاعت كلها, فتصدى قائم الحرية لكرة محمود محملجي الرأسية, وانحرفت كرة المحترف المغربي سعيد زنزون بجانب المرمى, وتصدى الحارس مضر الأحمد لانفراد الزامبي موتالي ثم هدأ أداء الوحدة وقابله نشاط للضيف الذي اعتمد على التسديد من بعيد بواسطة مصطفى حمصي ويوسف اليوسف من دون خطورة.

وقلت الفرص المباشرة للفريقين في الشوط الثاني ونجح الحرية في إغلاق منطقته الدفاعية ومراقبة مكامن خطورة الوحدة وخصوصا موتالي مما دفع لاعبي المضيف إلى التسديد من خارج المنطقة لكن محاولات جمال معو وعبد الباسط نجار وعمر العاقل انتهت في أحضان الحارس.

من جهته، اعتمد الحرية على الهجمات المرتدة التي كانت تنتهي من دون خطورة فبقيت شباك الفريقين نظيفة ليرفع الوحدة رصيده إلى 22 نقطة أبقته في المركز الثالث في حين بقي الحرية سابعا وله 14 نقطة.

وتستكمل مباريات الأسبوع الجمعة بلقاء قمة في حلب بين الاتحاد الوصيف والجيش المتصدر, في حين سيلعب في حمص الوثبة مع الكرامة, وفي دمشق المجد مع الجهاد, وفي اللاذقية حطين مع جبلة, وفي إدلب أمية مع تشرين.

ترتيب فرق الصدارة

الفريق

النقاط

الجيش

28

الاتحاد

27

الوحدة

22

الجهاد

19

جبلة

17

المصدر : الفرنسية