هينغيس تبدي الفرح إثر فوزها على منافستها الأميركية ميغان شونيسي

حافظت السويسرية مارتينا هينغيس المصنفة الثانية على لقبها كبطلة لدورة سيدني الدولية للتنس الأرضي كما أحرز مواطنها روجيه فيدرر المصنف الثاني لقب الرجال وذلك إثر فوز هينغيس على الأميركية ميغان شونيسي وفيدرر على الأرجنتيني خوان إينياسيو اليوم السبت.

وتغلبت هينغيس في المباراة النهائية من البطولة البالغ مجموع جوائزها 585 ألف دولار إثر فوزها على الأميركية ميغان شونيسي المصنفة الثامنة 6-2 و6-3.

ولم تجهد هينغيس العائدة من إصابة, نفسها كثيرا في هذه المباراة بعد أن بدأتها بقوة فحسمت المجموعة الأولى 6-2, وواصلت على نفس النسق في المجموعة الثانية وأنهتها لمصلحتها 6-3 بسهولة أيضا.

هينغيس ترفع كأس البطولة
يذكر أن هينغيس تعاني من إصابة في الساق أرغمتها على الانسحاب من المباراة النهائية في بطولة الزوجي يوم الجمعة إلا أنه لم يبدو عليها التأثر بالإصابة في المباراة اليوم.

وقالت هينغيس بعد الفوز "لم أتوقع أن أظهر بهذا المستوى الجيد سريعا ولكني هنا ولقد عدت للعب بشكل جيد".

يذكر أن هينغيس -البالغة من العمر 21 عاما- قد تراجعت عن المركز الأول في التصنيف العالمي للاعبات التنس بعد أن أصيبت بتمزق في ثلاثة أربطة في الكاحل في أكتوبر/تشرين الأول الماضي وتشغل حاليا المركز الرابع على لائحة التصنيف.


فيدرر يحرز اللقب

روجر فيديرر
وفي بطولة الرجال، أحرز السويسري روجيه فيدرر المصنف الثانيا لقب البطولة البالغ مجموع جوائزها 356 ألف دولار إثر فوزه على الأرجنتيني خوان إينياسيو تشيلا 6-3 و6-3 في المباراة النهائية.

وفرض فيدرر سيطرته منذ البداية على المجريات ولم يترك الفرصة لخصمه وحسم المجموعتين بنفس النتيجة وبواقع 6-3 و6-3.

المصدر : وكالات