روما يلحق الخسارة الأولى بيوفنتوس في الدوري الإيطالي
آخر تحديث: 2001/9/30 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/7/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/9/30 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/7/13 هـ

روما يلحق الخسارة الأولى بيوفنتوس في الدوري الإيطالي

لاعب فريق روما غابرييل باتيستوتا (يمين) يبدي استيائه لطرده من المباراة


ألحق روما حامل اللقب الخسارة الأولى بيوفنتوس عندما تغلب عليه 2-صفر في المباراة التي أقيمت على ملعب ديللي ألبي في تورينو في قمة مباريات الأسبوع الخامس من الدوري الإيطالي لكرة القدم السبت ليزيحه عن صدارة الترتيب

وسجل هدفي مانشستر كل من الأرجنتيني غابرييل باتيستوتا والبرازيلي ماركوس أسونساو في الدقيقتين 39 و90.

وبهذا الفوز، تابع روما انتفاضته الأخيرة وحقق فوزه الثاني هذا الموسم والثالث على التوالي بعد تغلبه على فيورنتينا 2-1 في الدوري المحلي السبت الماضي, وعلى لوكوموتيف موسكو2-1 الأربعاء الماضي ضمن مسابقة دوري أبطال أوروبا.

وبهذا الفوز، صعد روما إلى المركز السادس برصيد ثماني نقاط, في حين تراجع يوفنتوس إلى المركز الثالث بعد أن توقف رصيده عند عشر نقاط بفارق الأهداف عن ميلان وإنتر ميلان اللذين يملكان فرصة الابتعاد في الصدارة في حال فوز الأول على مضيفه بيروجيا, والثاني على ضيفه بولونيا اليوم الأحد في ختام مباريات الأسبوع.

مباراة مثيرة

لاعب فريق روما فرانسيسكو توتي (يمين) يتخطى لاعب فريق يوفنتوس فابيان أونيل (يسار)
وجاءت المباراة قوية بين الفريقين وتميزت بدايتها بالحيطة والحذر من الجانبين إلى أن افتتح الضيوف التسجيل في الدقيقة 39 عبر باتيستوتا من ركلة حرة مباشرة سددها بقوة من عشرين مترا عجز الحارس جانلويجي بوفون.

وهذا هو الهدف الأول لباتسيتوتا هذا الموسم وقد أشركه المدرب فابيو كابيللو أساسيا منذ البداية بعدما لازم مقاعد الاحتياط في المباريات السابقة لتراجع مستواه.

من جهته، سيطر يوفنتوس على مجريات الشوط الثاني, الذي غاب عن صفوفه لاعب الوسط الدولي الهولندي إدغار دافيدز والمدافع باولو مونتيرو من الأورغواي بسبب الإيقاف, بكل ثقله على مرمى روما في الشوط الثاني بحثا عن التعادل ولكن دفاع الضيوف كان يقظا وتصدى لمحاولات أليساندرو دل بييرو والتشيلي مارتشيلو سالاس والفرنسي ديفد تريزيغيه.

أما روما، فاعتمد في الشوط الثاني على الهجمالت المرتدة الخطيرة بواسطة قائده فرانشيسكو توتي وباتيستوتا.

طرد باتيستوتا وهدف ثان لروما
وسجل تريزيغيه هدفا بعد تلقيه كرة من سالاس تابعها داخل الشباك, بيد ان الحكم ألغاه بداعي التسلل. ولم يستغل يوفنتوس النقص العددي في صفوف روما بعد طرد باتيستوتا في الدقيقة 68 لتوجيهه ضربة بكوعه إلى أحد المدافعين.

وأهدر دل بييرو فرصة ذهبية لتسجيل هدف التعادل في الدقيقة الأخيرة من المباراة عندما هيأ الكرة لنفسه بصدره وسددها دون رقابة من 18 مترا فوق الخشبات الثلاثة.

وطمأن أسونساو أنصار فريق العاصمة بهدف ثان من تسديدة قوية من حافة المنطقة إثر كرة مرتدة من الدفاع في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع.

ترتيب فرق الصدارة

الفريق

النقاط

إي سي ميلان

10

إنتر ميلان

10

يوفنتوس

10

كييفو

9

بولونيا

9

المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية: