غوران يحقق لقب ويمبلدون ببطاقة دعوة
آخر تحديث: 2001/7/9 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/4/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/7/9 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/4/18 هـ

غوران يحقق لقب ويمبلدون ببطاقة دعوة

فوز عزيز لغوران بعد وصول رابع للنهائي

أصبح اللاعب الكرواتي غوران إيفانيسيفيتش أول لاعب يحرز بطولة كبرى ببطاقة دعوة بفوزه على الأسترالي باتريك رافتر-المصنف الثالث- 6-3 و3-6 و6-3 و2-6 و9-7 في المباراة النهائية من بطولة ويمبلدون الإنجليزية, ثالث البطولات الأربع الكبرى, والبالغ مجموع جوائزها 11 مليون دولار.

حلم غوران أصبح حقيقة
وهذا هو اللقب الأول الكبير لإيفانيسيفيتش الذي دعاه المنظمون للمشاركة بسبب ضعف ترتيبه العالمي (125) تقديرا للإنجازات التي حققتها والمشاركات المستمرة في البطولة دون انقطاع (12 مرة), فتمكن من خلال هذه البطاقة تدوين اسمه في سجل الفائزين ليحقق إنجازا لم يسبق لأحد أن قام به.
كما بات إيفانيسيفيتش أيضا الكرواتي الثاني الذي يحرز لقبا كبيرا بعد مواطنته إيفا مايولي, التي توجت بطلة لرولان غاروس الفرنسية عام 1997.

ملف البطولة
غوران إيفانيسيفيتش في سطور

وبدا إيفانيسيفيتش, منذ بداية البطولة مصمما, على فعل شيء مهم ورد الدين للمنظمين, فنجح في تعويض هزائمه الثلاث السابقة في نهائي ويمبلدون عام 92 أمام الأميركي أندري أغاسي وعامي 94 و98 أمام الأميركي الآخر بيت سامبراس.

وسيعيد اللقب, بعد 48 محاولة فاشلة في البطولات الأربع الكبرى, ايفانيسيفيتش إلى مكانه ضمن أفضل عشرة لاعبين في التصنيف العالمي الجديد الذي سيصدر اليوم أو غدا, إضافة إلى حصوله على 750 ألف دولار, في حين لازم الحظ السيء رافتر للمرة الثانية على التوالي بعد خسارته العام الماضي أمام سامبراس.

خسر رافتر المباراة في اللحظات الأخيرة
ولم يؤثر التعب وتوتر الأعصاب على غوران, الذي خاض مباراة الدور نصف النهائي ضد البريطاني تيم هنمان على مدى ثلاثة أيام (الجمعة والسبت والأحد) بعد أن عطلتها الامطار, في حين ارتاح رافتر في اليومين الأخيرين وكان الأقرب للخروج فائزا 3-2 حتى الدقائق الأخيرة من المباراة التي استغرقت ثلاث ساعات ودقيقة واحدة, لكن الحسم كان في الشوط الخامس عشر من المجموعة الخامسة الحاسمة عندما خسر رافتر إرساله وفاز الكرواتي غوران بإرساله الأخير.

مباراة مثيرة

نجح غوران في كسر إرسال رافتر
وكسب إيفانيسيفيتش إرساله في الشوط الأول بسهولة 1-صفر, في حين وجد رافتر صعوبة في كسب إرساله وخسره بعدما سنحت ثلاث فرص لإيفانيسيفيتش لتحقيق ذلك فنجح في الأخيرة ليتقدم 2-صفر, ثم كسب إرساله لتصبح النتيجة 3-صفر.

وكسب رافتر إرساله للمرة الأولى في المجموعة في الشوط الرابع ليقلص الفارق إلى 1-3, و2-4، وفاز غوران في الشوط السابع ليتقدم 5-2, وكسب رافتر إرساله في الشوط الثامن 3-5, لكن إيفانيسيفيتش أنهى المجموعة لمصلحته 6-3 بكسبه الشوط التاسع.

واجه غوران صعوبات في إرساله في المجموعة الثانية

وفي المجموعة الثانية، جاء سيناريو الأشواط مشابها للأولى لكن لمصلحة رافتر الذي تقدم 1-صفر, ثم كسر إرسال ايفانيسيفيتش للمرة الأولى وتقدم 3-صفر.

ثم قلص إيفانيسيفيتش الفارق 1-3, ثم كسب رافتر إرساله 4-1, ورد عليه الكرواتي 2-4, قبل أن يتقدم رافتر 5-2 وتسنح له ثلاث فرص لكسر إرسال ايفانيسيفيتش في الشوط الثامن وكسب المجموعة لكنه فشل في ذلك فقلص ايفانيسيفيتش الفارق 3-5. واستدرك رافتر الموقف في الشوط التاسع وكسبه نظيفا منهيا المجموعة لمصلحته 6-3 ومدركا التعادل 1-1.


عودة غوران

خيبة أمل لرافتر
وبدأ ايفانيسيفيتش المجموعة الثالثة بقوة وكسب إرساله في الشوط الأول نظيفا 1-صفر, ورد رافتر بصعوبة 1-1, ثم كسب إيفانيسيفيتش إرساله في الشوط الثالث 2-1, قبل أن يعود رافتر ويدرك التعادل 2-2.

وتقدم إيفانيسيفيتش مجددا 3-2, وسنحت له فرصتان لكسر إرسال رافتر في الشوط السادس أنقذ الأخير الأولى قبل أن يستسلم في الثانية ويتأخر 2-4. وكسب إيفانيسيفيتش إرساله في الشوط السابع وتقدم 5-2, ثم رد رافتر 3-5, قبل أن يحسم إيفانيسيفتش المجموعة بكسب الشوط التاسع 6-3.

رافتر يقلب الأوضاع

تألق رافتر في المجموعة الرابعة
وفي المجموعة الرابعة، فاز كل لاعب بإرساله في الشوطين الأولين ثم تقدم رافتر 3-2, وكسر إرسال ايفانيسيفيتش بكرة من إرسال الكرواتي الذي احتج بشدة على حكم المباراة الذي اعتبرها خارج الخطوط في حين رأى فيها اللاعب إرسالا نظيفا.
وتحول سير المباراة لمصلحة رافتر الذي كسب إرساله في الشوط السابع وتقدم 5-2, ثم كسر إرسال ايفانيسيفيتش للمرة الثانية لينهي المجموعة لمصلحته 6-2 ويدرك التعادل 2-2.

كلمة الحسم لغوران

فعلها غوران
وفي المجموعة الخامسة الحاسمة, فاز رافتر بإرساله, وايفانيسيفيتش بإرساله, ثم تقدم رافتر 2-1, ثم تعادلا 2-2 بعد 4 نقاط متتالية لغوران ثم عاد الفارق لمصلحة رافتر 3-2, ثم 3-3 و4-3 لرافتر, و4-4 وتقدم إيفانيسفيتش في الشوط التاسع 30-صفر لكن رافتر صاحب الإرسال أحرز أربعة نقاط متتالية والشوط ليتقدم 5-4, ثم سيطر التعادل مجددا 5-5.

وتكرر سيناريو الشوط التاسع في الحادي عشر وتقدم رافتر 6-5, ثم تعادلا 6-6, وتقدم رافتر مجددا 7-6 وأدرك ايفانيسيفيتش التعادل 7-7, وكسر الكرواتي إرسال منافسه للمرة الأولى وتقدم 8-7, ثم حسم الصراع بإرساله
رافتر يهنئ غوران بطريقته
بعد أن أضاع ثلاث فرص لإنهاء اللقاء ونجح في الرابعة.

وحقق ايفانيسيفيتش 27 إرسالا نظيفا أضافها إلى 186 في المباريات الست السابقة مقابل 13 لرافتر, وارتكب 16 خطأ مزدوجا (مقابل 4) و30 خطأ غير مباشر (مقابل 11 وبلغت أقصى سرعة لإرساله 211 كم/ ساعة (مقابل 200).


الفائزون في السنوات العشر الأخيرة

السنة

الفائز

1991

الألماني مايكل شتيخ

1992

الأميركي أندري أغاسي

1993

الأميركي بيت سامبراس

1994

الأميركي بيت سامبراس

1995

الأميركي بيت سامبراس

1996

الهولندي ريتشارد كرايتشيك

1997

الأميركي بيت سامبراس

1998

الأميركي بيت سامبراس

1999

الأميركي بيت سامبراس

2000

الأميركي بيت سامبراس

المصدر : الفرنسية
كلمات مفتاحية: