قدم أغاسي أداء رائعا ساعده على الفوز على ميليغيني

تأهل اللاعب الأميركي أندري أغاسي المصنف الثالث والسويسرية مارتينا هينغيس المصنفة الأولى إلى الدور الربع برففة كل من الفرنسي سيبيستيان غروجان والأميركيتان سيرينا ويليامس وجنيفر كابرياتي، في حين أقصت لاعبة زيمبابوي كارا بلاك الإسبانية كونيشيتا مارتينيز كما خرج الروسي مارات سافين على يد الفرنسي فابريس سانتورو، وذلك  ضمن مباريات اليوم السادس من بطولة فرنسا المفتوحة للتنس الأرضي المقامة على ملاعب رولان غاروس.

وتغلب أغاسي على البرازيلي فرناندو ميليغيني 6-3 و2-6 و6-1 و6-3, وهينغيس على الأسترالية راشيل ماكميلان 7-5 و6-1 في حين خسرت مارتينيز أمام كارا بلاك من زيمبابوي 6-3 و3-6 و4-6, والروسي مارات سافين أمام الفرنسي فابريس سانتورو 4-6 و4-6 و6-4 و6-صفر و1-6.

وسيواجه أغاسي في مباراته القادمة الأرجنتيني فرانكو سكيلاري الفائز على الإسباني ألبرت مونتانيس 6-3 و6-3 و5-7 و6-3.

   قاوم ميليغيني أغاسي حتى النهاية

وتقدم ميلغيني على أغاسي 2-صفر في المجموعة الأولى ولكن أغاسي عاد إلى أجواء المباراة وحسم المجموعة 6-3, لكنه خسر المجموعة الثانية بسهولة 2-6 بعد أن كسر له ميليغيني الإرسال مرتين. 

واكتسح أغاسي منافسه في المجموعة الثالثة التي كسبها 6-1 قبل أن ينهي الرابعة 6-4 ويبلغ الدور الرابع حيث يلتقي مع سكيلاري الذي لم يواجه بدوره صعوبات كثيرة في تخطي الإسباني مونتانيس في البطولة.

سافين يودع البطولة 
من جهته خرج الروسي م
ارات سافين المصنف الثاني من الدور الثالث إثر خسارته أمام الفرنسي فابريس سانتورو 4-6 و4-6 و6-4 و6-صفر و1-6 في غضون ثلاث ساعات و12 دقيقة. 

وبات سافين خامس لاعب بين المصنفين الـ16 الأوائل الذين يودعون البطولة بعد الأميركي بيت سامبراس المصنف الخامس والأسترالي باتريك رافتر المصنف الثامن والسويدي ماغنوس نورمان المصنف التاسع والفرنسي أرنو كليمان المصنف الثاني عشر. 

 لا يزال سافين يشعر بآثار إصابته

وهذا هو الفوز السادس لسانتورو على سافين في سبع مباريات جمعت بينهما حتى الآن.

وأرغم سانتورو سافين على ارتكاب 85 خطأ مباشرا مقابل 50, وبلغ الدور الرابع للمرة الثانية في 12 مشاركة في رولان غاروس بعدما بلغ  الدور نفسه للمرة الأولى عام 1991.

وقال سافين "لا أعرف لماذا بإمكان أي لاعب الفوز على سانتورو لكني أنا لا أستطيع فعل ذلك؟!". 

وقد غرمت رابطة اللاعبين المحترفين الروسي مارات سافين مبلغ  عشرة آلاف دولار لعدم حضوره المؤتمر الصحفي عقب نهاية مباراته مع الفرنسي فابريس.

وسيواجه سانتورو في الدور القادم الإسباني أليكس كوريتخا الفائز على السويدي ماغنوس لارسون 6-صفر و6-3 و6-4.

وكان لارسون بلغ الدور الثالث على حساب المغربي هشام أرازي

 أقصى غروجان مواطنه دوبويه

نتائج بقية المباريات
تغلب ا
لفرنسي سيباستيان غروجان المصنف العاشرعلى مواطنه أنطوني دوبويه 6-4 و2-6 و3-6 و6-4 و6-2 والإسباني غالو بلانكو على الالماني لارس بورغسمولر 7-5 و2-6 و6-3.   

وتوقفت مباراتا السويسري روجيه فيدرير مع الإسباني ديفد سانشيز, والأسترالي وين أرثرز مع الفرنسي نيكولا كوتلو بسبب المطر, وكانت نتيجة الأولى 6-4 و6-3 و1-6 و5-3, والثانية 7-6 (7-5) و6-7 (5-7) و7-6 (7-5) و2-4. 

أداء ثابت لهينغيس

تأهل هينغيس وكابرياتي وسيرينا
وضمن مباريات السيدات واصلت هينغيس عروضها الجيدة سعيا  لإحراز لقب البطولة بتغلبها على ماكميلان 7-5 و6-1. 

وواجهت هينغيس مقاومة كبيرة من ماكميلان في المجموعة الأولى لكنها كسبتها 7-5, قبل أن لقنتها درسا في المجموعة الثانية وأنهتها لمصلحتها 6-1. 

يذكر أن هينغيس تسعى إلى فك النحس الذي لازمها في رولان غاروس في مشاركاتها الست السابقة حيث لم تنجح خلالها في إحراز اللقب, علما بأنها بلغت النهائي مرتين فخسرت عام 1997 أمام الكرواتية إيفا مايولي, ثم عام 1999 وسقطت أمام الألمانية
شتيفي غراف في مباراة كانت قاب قوسين او ادنى من حسمها بعد أن تقدمت 5-3 في المجموعة الثالثة الحاسمة والارسال في حوزتها.

وستواجه هينغيس التي لم تفز بأي لقب كبير منذ سنتين ونصف السنة حيث كان آخر لقب لها ضمن البطولات الأربع الكبرى في بطولة آستراليا المفتوحة عام 1999, في الدور المقبل الفرنسية ساندرين تستود السابعة عشرة الفائزة على الروسية يلينا بوفينا 6-3 و7-6 (7-3).

 واصلت كابرياتي مشوارها     

وفي المباراة الثانية لم تجد كابرياتي, حاملة لقب بطولة أستراليا المفتوحة مطلع العام الحالي صعوبة كبيرة لتخطي الكرواتية ميريانا لوسيتش واحتاجت إلى 51 دقيقة فقط وبواقع 
6-3 و 6-1. 

وقالت كابرياتي "أعطي كل ما عندي في كل مباراة وأبذل جهودا كبيرة وأنا سعيدة بالطريقة التي ألعب بها".

سيرينا

أما سيرينا وليامس فاحتاجت إلى 56 دقيقة للفوز على المجرية غوباتشي 6-1 و6-2 وقالت سيرينا العائدة من الإصابة في كاحل قدمها "يتحسن مستواي مباراة بعد أخرى, وبدأت أستعيد ثقتي في إرسالي أكثر فأكثر".

وستلعب كابرياتي مع شونيسي, وسيرينا وليامس مع الروسية ناديا بتروفا التي تغلبت على الأميركية إيمي فرايزر 6-7 (2-7) و6-4 و6-3.

بلاك تقصي  مارتينيز

نجحت بلاك في إقصاء كونشيتا

وحققت بلاك أهم فوز في مسيرتها الاحترافية عندما تغلبت على الإسبانية كونشيتا مارتينيز بعد ساعتين و13 دقيقة, 3-6 و6-3و6-4

وباتت بلاك -البالغة من العمر22 عاما- اللاعبة الأفريقية الوحيدة في البطولة.

وكانت بلاك بلغت نهائي بطولة رولان غاروس لفئة الشابات عام 1997 وهو العام الذي تصدرت فيه تصنيف اللاعبات الناشئات. 

وفي بقية المباريات تغلبت الأميركية ميغان شونيسي على السلوفاكية جانيت هوساروفا 7-5 و6-4, وخسرت الجنوب أفريقية أماندا كوتزر أمام الإيطالية فرانشيسكا سكيافوني 5-7 و4-6. 

المصدر : الجزيرة + وكالات