صراع على الكرة بين نجم روما فرانشيسكو توتي وكابتن ميلان بولو مالديني

لم ينجح نادي روما في تحقيق ما هو أفضل من التعادل مع ضيفه إي سي ميلان وبنتيجة 1-1 في المباراة التي أقيمت على الملعب الأولمبي في روما في قمة مباريات الأسبوع الثاني والثلاثين من الدوري الإيطالي لكرة القدم التي شهدت استعادة يوفنتوس للمركز الثاني وتقليص الفارق بينه وبين روما إلى أربع نقاط بتغلبه على بيروجيا 1-صفر مستغلا تعادل لاتسيو حامل اللقب مع مضيفه إنتر ميلان 1-1. 

وبالرغم من التعادل، بات روما بحاجة إلى فوز واحد في مباراتيه الأخيرتين لإحراز لقبه الأول منذ عام 1983, لأنه عزز موقعه في الصدارة برصيد 71 نقطة بفارق أربع نقاط أمام منافسه المباشر يوفنتوس قبل أسبوعين من نهاية الدوري, في حين تضاءلت آمال لاتسيو في الحفاظ على لقبه بعد تراجعه إلى المركز الثالث بفارق خمس نقاط خلف روما. 

مونتيلا ينقذ روما من جديد

جماهير روما سعيدة باقتراب فريقها من اللقب
ففي مباراة روما وإي سي ميلان، أنقذ  اللاعب البديل فينتشنزو مونتيلا فريقه روما من الخسارة للمرة الثانية هذا الموسم إثر تسجيله لهدف التعادل في مرمى ميلان في الدقيقة 64. 

وكان مونتيلا, الذي دخل في الشوط الثاني مكان ماركو دلفيكيو, قد منح روما التعادل أيضا في مباراته مع يوفنتوس وبنتيجة 2-2 بتسجيله في الوقت بدل الضائع في الأسبوع التاسع والعشرين.   
وشهدت المباراة منذ بدايتها، سيطرة لاعبي روما الذين سعوا إلى التسجيل لكن تألق الحارس سيباستيانو روسي حال دون نجاح محاولات اللاعبين الدوليين فرانشيسكو توتي والأرجنتيني غابرييل باتيستوتا. 

من جهتهم، اعتمد لاعبو ميلان على الهجمات المرتدة بقيادة هداف الدوري الأوكراني أندري شفتشنكو الذي سنحت له أكثر من فرصة لافتتاح التسجيل لكنه فشل في ذلك. 

وافتتح كوكو التسجيل لميلان في الوقت بدل الضائع من الشوط الأول حيث تصدى الكرواتي زفونومير بوبان للركلة الركنية ورفعها باتجاه اللاعب الدولي فرانشيسكو كوكو الذي سددها برأسه داخل شباك الحارس أنطونيولي.

وفي الشوط الثاني، هاجم لاعبو روما مرمى روسي بكل قوة, وكاد فيتشنزو مونتيلا -بديل ماركو دلفيكيو- أن يدرك التعادل من انفراده لكن كرته ارتطمت بالقائم الأيمن للحارس. 


توتي

وزادت محن روما بطرد مدافعه الدولي الفرنسي فانسان كانديلا في الدقيقة 59 لتعمده ضرب مدافع ميلان الجورجي كاخا كالادزه, لكنه نجح في إدراك التعادل بواسطة مونتيلا بتسديدة ساقطة رائعة من عشرين مترا خدعت الحارس روسي الذي كان خارجا من مرماه. 

وتساوى الفريقان على أرض الملعب بعدما طرد مدافع ميلان البرازيلي سيرجيو لحصوله على انذارين. 

وبحث روما عن تسجيل هدف الفوز بواسطة توتي وباتيستوتا ومونتيلا من دون جدوى. وسجل مونتيلا هدفا ألغاه الحكم بداعي التسلل. 


فوز يوفنتوس وتعادل لاتسيو
وفي المباراة الثانية, ثأر يوفنتوس من بيروجيا الذي كان حرمه من اللقب في الأسبوع الأخير الموسم الماضي وتمكن من الفوز على بيروجيا بهدف وحيد سجله المهاجم الدولي الفرنسي ديفد تريزيغيه في الدقيقة 55 ليستعيد المركز الثاني بفارق أربع نقاط خلف روما معززا حظوظه في المنافسة على اللقب.

أما لاتسيو ففشل في الحفاظ على تقدمه على إنتر ميلان بهدف سجله اللاعب الدولي اللأرجنتيني هرنان كريسبو في الدقيقة 42 بضربة رأسية عندما استقبلت شباكه هدف التعادل بواسطة الفرنسي ستيفان دالما في الدقيقة الأخيرة من اللقاء.

وهذا هو الهدف الرابع والعشرون لكريسبو الذي بات يتقاسم صدارة الهدافين مع شفتشنكو.


نتائج بقية المباريات 
تغلب بارما على ليتشي 2-1، وفيرونا على بولونيا 5-4 و ريجينا على باري 1-0, وبريشيا على فيتشنزا 2-1، وتعادل فيورنتينا مع أتلانتا 1-1، وأودينيزي مع نابولي صفر-صفر. 
 
ترتيب فرق الصدارة: 

 الفريق

 النقاط

 روما

71

 يوفنتوس

67

 لاتسيو

66

 بارما

56

 إي سي ميلان

48


المصدر : الفرنسية