تأجيل بطولة العالم الثانية للأندية إلى عام 2003
آخر تحديث: 2001/5/18 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/2/25 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/5/18 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/2/25 هـ

تأجيل بطولة العالم الثانية للأندية إلى عام 2003

جوزف بلاتر

أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) الجمعة تأجيل بطولة العالم الثانية للأندية إلى عام 2003 بعد أن كان مقررا إقامتها في الفترة من 28 يوليو/ تموز إلى 12 أغسطس/ آب المقبلين في إسبانيا.

وأكد رئيس الاتحاد الدولي السويسري جوزف بلاتر في بيان له أن "القرار اتخذ من قبل لجنة الطوارئ في الفيفا والتي أخذت بعين الاعتبار على الخصوص الفترة الخاصة والأقل ملاءمة لبرمجة هذه البطولة لا سيما مع قرب بدء شركة إي إس إل/إي إس إم إم (وكالة التسويق الرياضية) إجراءات إشهار إفلاسها، وهي الشركة التي منحها الفيفا حقوق التسويق التجارية وجزءا من حقوق النقل التلفزيوني لبطولتي كأس العالم 2002 و2006"، مضيفا أن التأجيل تم حتى عام 2003.
 

الأمير سلطان بن فهد
الأمير سلطان: أتمنى ألا يتكرر تأجيل مونديال الأندية
وفي أول رد فعل عربي أعرب الأمير سلطان بن فهد الرئيس العام لرعاية الشباب رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم في تصريح لوكالة الصحافة الفرنسية عن تمنياته بأن لا يتكرر تأجيل بطولة العالم للأندية مرة أخرى. 

وقال الأمير سلطان في تعليق على قرار الفيفا تأجيل بطولة العالم الثانية للأندية "أتمنى أن يكون هذا التأجيل هو الأول والأخير للبطولة". 

وأضاف "لا شك أن البطولة ستتأثر من قرار تأجيلها إلى سنتين، الأمر الذي قد يعرقل مسيرتها واستمرارها في المستقبل. لا شك أن القرار ناتج عن صعوبات مالية أجبرت الفيفا على اتخاذ قرار التأجيل وذلك بسبب إفلاس الشركة الراعية لنشاطاته, ولكن كان يجب أن يكون هناك تنظيم مالي للبطولة قبل انطلاقها بفترة وأن تكون الأمور المالية مدروسة وفق معايير أنظمة الفيفا". 

ريال مدريد وافق مجبرا على قرار التأجيل
وفي مدريد أعلن المدير الرياضي لنادي ريال مدريد الإسباني خورخي فالدانو أن ناديه وافق "مجبرا" على قرار التأجيل. 

وقال فالدانو في تصريح صحفي "نحن نعي الصعوبات التي واجهها الفيفا لتنظيم هذه البطولة ونقبل قراره, لكننا مجبرون على ذلك لأننا سخرنا كل جهود التنظيم هذا الموسم على أساس إقامة البطولة.. صحيح أن موعد إقامة البطولة لم يكن مناسبا, لكننا تحملنا مسؤولية ذلك وأعددنا كل شيء لتنظيم هذا الحدث الرياضي".

وأضاف فالدانو "لم نتلق أي إبلاغ رسمي ويبدو لي الأمر غريبا أن يعلن الفيفا قراره قبل إبلاغه الأندية المشاركة والنادي المكلف بالاستضافة".

يذكر أن الأندية التي كان مقررا مشاركتها هي الهلال السعودي وجوبيلو إيواتا عن آسيا, والزمالك المصري وهارتس أوف أوك الغاني عن أفريقيا, وريال مدريد وديبورتيفو لاكورونيا الإسبانيان وغلطة سراي التركي عن أوروبا, ولوس أنجلوس الأميركي وأولمبيا من هندوراس عن الكونكاكاف, وبالميراس البرازيلي وبوكا جونيورز الأرجنتيني عن أميركا اللاتينية, ولونغونغ وولفز الأسترالي عن أوقيانيا.

المصدر : الفرنسية