عبد الحميد العداسي-الجزيرة نت

ماجد عبدالله
أحرز نجم المنتخب السعودي ونادي النصر في الثمانينيات ماجد عبد الله لقب أفضل لاعب عربي لكرة القدم في القرن العشرين في الاستفتاء المعاد والذي جرى في الفترة من 30 أبريل/ نيسان الماضي وحتى 7 مايو/ أيار الجاري بعد أن ساهمت الإجراءات التقنية والإدارية في إبطال محاولتي هجوم من قبل أحد المخترقين المغاربة.

يذكر أن موقع الجزيرة نت تعرض لهجوم من قبل مخترقين استهدف تغيير نتائج الاستفتاء الذي جرى في الفترة من 14 - 29 أبريل/ نيسان الماضي لمصلحة الحارس المغربي بادو الزاكي الأمر الذي دعا إدارة الموقع إلى إلغائه وفتح باب التصويت من جديد.

ونال ماجد عبد الله ما نسبته 45.6% من أصوات المشاركين الذين وصل عددهم إلى 26703 مشاركين،
متقدما على بادو الزاكي حارس مرمى المنتخب المغربي في مونديال المكسيك 1986 والذي حصل على ما نسبته 31.8% من الأصوات، في حين جاء رابح ماجر نجم المنتخب الجزائري ونادي بورتو البرتغالي في الثمانينيات والذي يتوقع تسلمه مهمة تدريب المنتخب الجزائري الصيف المقبل، في المركز الثالث حيث نال 8.7% من الأصوات.

وضم الاستفتاء المصري محمود الخطيب نجم نادي الأهلي والمنتخب في فترة السبعينيات والثمانينيات الذي جاء رابعا، في حين حل الكويتي جاسم يعقوب الذي شارك منتخب بلاده في مونديال إسبانبا 1982، والتونسي طارق دياب الذي شارك منتخب بلاده في مونديال الأرجنتين 1978 في المركزين الخامس والسادس على التوالي.

بادو الزاكي
إفشال محاولتي هجوم

ولقد شهد الاستفتاء الجديد محاولتي هجوم في اليومين الرابع والسادس من التصويت (تبين أنها من مستخدم مغربي للإنترنت) بغية تغيير النتيجة لمصلحة الحارس المغربي بادو الزاكي، ولكن ماجد عبد الله الذي كان يتصدر الأيام الثلاثة الأولى للاستفتاء بنسبة 50.5% من أصوات المشاركين ظل محافظا على الصدارة بعد أن تمت السيطرة من قبل المسؤولين في إدارة الموقع على محاولات تزوير النتيجة.

ولقد بلغ العدد الإجمالي للمشاركات في الأيام الثلاثة الأولى 13716 صوتا بمعدل 4572 صوتا يوميا تميل لصالح اللاعب ماجد عبد الله، واستمرت هذه الزيادة ليصل العدد الإجمالي إلى 17420 في منتصف نهار اليوم الرابع للاستفتاء بتاريخ 3/5/2001.

ولكن بين الساعة الثانية ظهرا وحتى الساعة الرابعة مساء بتوقيت غرينتش لنفس اليوم شهد الموقع أول هجوم من المستخدم المغربي ليصل عدد الأصوات الإجمالي إلى 19841 صوتا أي بزيادة قدرها 2421 صوتا لمصلحة بادو الزاكي، ولكن رغم هذا الهجوم بقي اللاعب ماجد عبد الله متصدرا لنتيجة التصويت ولكن بنسبة أقل حيث تراجعت نسبته من 50.5% إلى 44.9%.

وبعد أن تم احتواء هذه الزيادة تعرض الموقع إلى هجوم ثان في اليوم السادس من الاستفتاء (5 مايو/أيار 2001) بين الساعة السادسة والسابعة صباحا بتوقيت غرينتش منح زيادة قدرها 6249 صوتا قلبت نتائج الاستفتاء والصدارة لصالح بادو الزاكي بنسبة 49% في حين تراجع ماجد عبد الله إلى المركز الثاني بنسبة 35.8%، وتم معالجة الهجوم لتعود صدارة الاستفتاء إلى اللاعب السعودي ماجد عبد الله والذي أضاف إنجازا جديدا للاعبي كرة القدم السعودية.

يذكر أن لاعب نادي الهلال والمنتخب السعودي نواف التمياط قد نال جائزة أفضل لاعب آسيوى لكرة القدم لعام 2002 بعد حصوله على جائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب عربي، واختياره كأفضل لاعب سعودي لعام 2000 نظرا لتألقه اللافت فيه مع المنتخب السعودي والهلال، وكأفضل لاعب عربي في استفتاء الجزيرة نت الذي جرى مؤخرا في بداية هذا العام.

النتيجة الرسمية للاستفتاء

اللاعب

النسبة

ماجد عبد الله

45.6%

بادو الزاكي

31.8%

رابح ماجر

8.7%

محمود الخطيب

8%

جاسم يعقوب

3.2%

طارق دياب

2.6%

المصدر : الجزيرة