أكد عضو لجنة المسابقات في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم القطري محمد المحشادي الثلاثاء أن بطولة آسيوية جديدة باسم دوري السوبر ستطلق بدءا من موسم 2002 إثر دمج بطولتي كأس الأبطال وكأس الكؤوس.

يذكر أن الاتحاد الآسيوي ينظم أيضا كأس السوبر بين بطلي مسابقتي كأس الأبطال وكأس الكؤوس.

وأضاف المحشادي "أن لجنة المسابقات في الاتحاد الآسيوي ستعقد اجتماعا في 27 فبراير/ شباط الجاري في ماليزيا لإقرار هذا المشروع لأن التوجه لدى أعضاء اللجنة يقضي بالموافقة على إقامة البطولة الجديدة".

وتابع "أن لجنة المسابقات سترفع توصية إلى اللجنة التنفيذية للاتحاد الآسيوي مع دراسة شاملة عن البطولة التي ستحل مكان مسابقتي كأس الأبطال وكأس الكؤوس وإعداد جدول زمني لها وشرح جميع التفاصيل المتعلقة بها".

وأشار المحشادي إلى أن فكرة دمج البطولتين بواحدة "كانت مطروحة منذ فترة وهناك دراسة بشأنها من لجنة خاصة بها ومن شركة للتسويق أيضا".

تسهيلات للفرق المشاركة
وأوضح المحشادي أن البطولة الجديدة "ستنعكس إيجابا على الفرق الآسيوية وستخفف من
الأعباء المالية عليها", مشيرا إلى أن "الاتحاد الآسيوي سيتكفل بسفر الأندية وإقامة أفرادها أثناء سفرهم لأداء المباريات وسيضع مكافآت سخية لمن يفوز باللقب".

وأكد أن عدد الفرق المتنافسة لن يتدنى بعد دمج البطولتين معا، و"سيشارك فريقان من كل دولة -بطلا الدوري والكأس- في دوري السوبر التي ستقام بنظام الذهاب والإياب كما هو معمول به الآن في كأس الأبطال مثلا على أن تراعى القرعة بين فرق شرق آسيا وغربها لكي لا تتواجه قبل الأدوار النهائية".

المصدر : وكالات