رئيس الاتحاد الكوري الجنوبي لكرة القدم تشانغ مونغ جون
هددت كوريا الجنوبية السبت بخرق الإتفاق القاضي باستضافة اليابان للمباراة النهائية لنهائيات كأس العالم 2002 التي تحتضنها واليابان معا في حال استمرار الإصرار الياباني على وضع كلمة اليابان قبل كوريا الجنوبية على الأدوات التي ستسوقها في مناسبة كأس العالم.

ويأتي هذا التهديد, الذي جاء على لسان الناطق باسم اللجنة الكورية المنظمة لمونديال 2002, إثر إعلان اليابان أنه ستلجأ إلى الاتحاد الدولي (الفيفا) للنظر في الموضوع.

إصرار ياباني
وكانت اليابان قد أعلنت إصرارها على وضع كلمة اليابان قبل كوريا الجنوبية على الأدوات التي ستسوقها بمناسبة كأس العالم 2002 رغم احتجاجات نظيرتها الكورية والحل الوسط الذي قدمه الاتحاد الدولي (الفيفا) هذا الأسبوع في مدينة كان الفرنسية ولم يكشف النقاب عنه.

يذكر أن الاتفاق الرسمي الموقع عام 1996 بين البلدين يقضي بتسمية المسابقة بـ"كأس العالم الفيفا 2002-كوريا/اليابان", على اعتبار أن اليابان حظيت بشرف استضافة المباراة النهائية.

وأوضح المسؤول باللجنة الكورية المنظمة أن "الاتفاق الموقع بين الطرفين مع الفيفا يجب أن يعتبر التزاما دوليا".

المصدر : وكالات