ليفيراني لاعب وسط لاتسيو (وسط) يحتفل مع زملائه فيرناندو كوتو (يسار) واللاعب التشيكي كاريل بوبوروسكي عقب تسجيله هدفا في مرمى يوفنتوس

تمكن لاتسيو من حسم لقاء القمة مع يوفنتوس إثر تغلبه عليه 1-صفر، في المباراة التي أقيمت على الملعب الأولمبي في روما أمام 65 ألف متفرج في افتتاح مباريات الأسبوع الثاني عشر من الدوري الإيطالي.

وسجل فابيو ليفيراني هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 49.

وبهذا الفوز، تابع لاتسيو انتفاضته القوية بعد اكتساحه أودينيزي 5-1 خارج أرضه الأسبوع الماضي ملحقا الخسارة الثانية هذا الموسم بيوفنتوس ليمنعه من اللحاق بكييفو المتصدر.

وصعد لاتسيو الى المركز الخامس مؤقتا برصيد 17 نقطة بفارق الأهداف عن يوفنتوس الذي بقي ثالثا مؤقتا وروما الذي يلعب مع مضيفه بولونيا اليوم الأحد.

مباراة قوية
وجاءت بداية المباراة قوية بين الفريقين مع أفضلية ليوفنتوس الذي سنحت له مجموعة من الفرص الحقيقية للتسجيل قادها لاعب لاتسيو السابق الدولي التشيكي بافل ندفيد.

وحظي ندفيد، الذي انضم إلى يوفنتوس مع بداية العام الحالي باستقبال حار من قبل جماهير لاتسيو الذين صفقوا طويلا للاعب الدولي التشيكي الذي أسهم في إحراز الفريق لقب الدوري المحلي العام قبل الماضي.

غياب عدة لاعبين
ولعب لاتسيو المباراة في غياب مدافعه الدولي ياب ستام المنتقل إلى صفوفه من مانشستر يونايتد الإنجليزي, وذلك بعد ثبوت تناوله منشطات من مادة الناندرولون المحظورة, وفضل مدربه ألبرتو زاكيروني الاحتفاظ باللاعبين الدوليين الأرجنتيني كلاوديو لوبيز والإسباني غايزيكا مندييتا على مقاعد الاحتياطي مشركا لوبيز في أواخر الشوط الثاني إلى جانب اللاعب الدولي الإيطالي دينو باجيو.

من جهته, لعب يوفنتوس بتشكيلته الكاملة باستثناء المدافع الدولي باولو مونتيرو الملتزم مع منتخب بلاده الأورغواي في مباراة إياب الملحق المؤهل إلى نهائيات كأس العالم المقررة في كوريا الجنوبية واليابان معا.

صراع على الكرة بين لاعب يوفنتوس إدغار
ديفدز (يسار) ولاعب لاتسيو غويليانو غيانشيدا
وكاد يوفنتوس يفتتح التسجيل في الدقيقة الخامسة عبر قائده الدولي أليساندرو دل بييرو الذي انفرد بالحارس أنجيلو بيروتزي لكن المدافع الدولي أليساندرو نيستا تدخل في توقيت مناسب مبعدا الكرة إلى ركنية.

وسدد اللاعب الدولي الهولندي إدغار ديفدز كرة قوية من عشرين مترا تصدى لها بيروتزي بنجاح. وتاه الدولي الفرنسي ديفد تريزيغيه وسط الرقابة الصارمة لنيستا واللاعب الدولي البرتغالي فرناندو كوتو فلم تجد التمريرات العرضية لزملائه من يتابعها إلى الشباك.

سيطرة للاتسيو وهدف
وضغط لاتسيو في مطلع الشوط الثاني وكاد كوتو يفتتح التسجيل من ضربة رأسية إثر ركلة ركنية لكن بوفون تصدى لها بنجاح ثم نجح فابيو ليفيراني في استغلال خروج بوفون لإبعاد الكرة برأسه من أمام الأرجنتيني هرنان كريسبو فتهيأت أمامه وسددها من مسافة 25 مترا داخل الشباك الفارغة في الدقيقة 49 مسجلا هدف المباراة الوحيد.

وحاول يوفنتوس إدراك هدف التعادل ولكن بيروتزي أنقذ مرماه من هدف التعادل بتصديه لتسديدة قوية لندفيد من انفراد, كما كاد تريزيغيه يسجل من تسديدة مقصية من ركلة ركنية، ولكن الكرة مرت بجوار القائم الأيمن للحارس بيروتزي.

ترتيب فرق الصدارة

الفريق

النقاط

كييفو

42

إنتر ميلان

37

يوفنتوس

24

روما

21

لاتسيو

20

المصدر : وكالات