مدافع فريق لاتسيو ياف ستام (يسار) في صراع على الكرة مع لاعب فريق روما فرانسيسكو توتي (يمين) صمن مباريات الدوري

أعلنت اللجنة الأولمبية الإيطالية أن مدافع لاتسيو الدولي الهولندي ياب ستام ثبت تناوله منشطات من مادة الناندرولون المحظورة.

وأكدت اللجنة أن نتيجة الفحوص التي خضع لها ستام (29 عاما) بعد مباراة لاتسيو وأتلانتا التي انتهت بفوز الأول 2- صفر في المباراة التي أقيمت على الملعب الأولمبي في العاصمة ضمن مباريات الأسبوع السابع في 13 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي جاءت إيجابية وأثبتت تناوله مادة الناندرولون.

وبحسب القوانين الجديدة لمكافحة تناول المنشطات التي تمت المصادقة عليها في 5 يونيو/ حزيران الماضي فإن ستام موقوف عن اللعب مؤقتا, بانتظار الفحص المضاد الذي لن يجرى سوى بطلب من اللاعب نفسه عكس القوانين السابقة التي كانت تنص على إجراء الفحص المضاد مباشرة دون طلب اللاعب.

واثبتت التحاليل التي أجريت في مختبر روما وجود مادتي نوراندروستيرون ونوريتيوكولانولون, وهما من مشتقات الناندرولون, في بول ستام.

وكان ستام البالغ من الطول 1.93 م ويزن 84 كغم انضم إلى لاتسيو في 26 أغسطس/ آب الماضي قادما من مانشستر يونايتد الإنجليزي مقابل 23.6 مليون دولار لمدة أربع سنوات وذلك على خلفية الكتاب الذي كتبه انتقد فيه مدرب الفريق الأسكتلندي أليكس فيرغوسون وبعض زملائه.

وكان ستام انضم إلى مانشستر يونايتد عام 1998 قادما من أيندهوفن الهولندي مقابل نحو عشرين مليون دولار واعتبرت صفقته في حينها الأغلى في العالم بالنسبة إلى لاعب مدافع.

المصدر : وكالات