تأهل مانشستر ويوفنتوس وبرشلونة إلى الدور الثاني
آخر تحديث: 2001/10/24 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/8/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/10/24 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/8/7 هـ

تأهل مانشستر ويوفنتوس وبرشلونة إلى الدور الثاني

سولسكاير (وسط) المنقذ سعيد بافتتاحه التسجيل لمانشستر

انضمت فرق مانشستر يونايتد وبرشلونة ويوفنتوس إلى ركب الفرق المتأهلة للدور الثاني من مسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم في ليلة أثبتت فيها الفرق الكبيرة علو كعبها ضمن مباريات الجولة الخامسة قبل الأخيرة التي أقيمت مساء الثلاثاء.

كما تأهل أيضا بايرن ميونيخ الألماني حامل اللقب ومواطنه بايرن ليفركوزن وبرشلونة وديبورتيفو لاكورونيا الإسبانيان, لتنضم إلى فريقي ريال مدريد الإسباني وسبارتا براغ التشيكي اللذين حجزا بطاقتهما في الجولة الماضية.

سولسكاير المنقذ
فعلى ملعب أولد ترافورد ووسط حضور 67 ألف متفرج لعب النرويجي أولي غونارسولسكيار دور المنقذ مرة جديدة وسجل هدف فريقه الأول الذي مهد طريق التأهل للدور الثاني، وأضاف راين غيغز الهدف الثاني قبل نهاية المباراة بدقيقتين إثر تمريرة رائعة من الأرجنتيني خوان سيباستيان فيرون, والهولندي رود فان نيستلروي الثالث في الوقت بدل الضائع. وكان سولسكيار سجل هدف الفوز الشهير في مرمى بايرن ميونيخ في نهائي دوري أبطال أوروبا قبل سنتين في الوقت بدل الضائع.

أبت العارضة أن تدخل هذه الكرة من رأس فان نيستلروي في الوقت الذي حاول فيه سكولز فعل شيء

ولم يقدم مانشستر يونايتد عرضا جيدا وعانى كثيرا لتخطي أولمبياكوس قبل أن يسجل ثلاثة أهداف في الدقائق الـ 11 الأخيرة. ورفع غيغز الكرة داخل المنطقة وارتقى لها فان نيستلروي برأسه فتصدى لها الحارس اليوناني وسقطت منه من دون أن تجتاز خط المرمى في الدقيقة الثامنة, ثم قام فيرون بحركة فنية رائعة وسدد الكرة, سيطر عليها الحارس اليوناني في الدقيقة 14. وكاد ديفيد بيكهام يفتتح التسجيل في الدقيقة 17 إثر لعبة مشتركة مع غيغز لكن كرته أصابت الشباك من الخارج.

واحتسب الحكم ركلة جزاء في الدقيقة 63 لمصلحة مانشستر إثر إعاقة فان نيستلروي داخل المنطقة سددها الأخير وتصدى لها ببراعة الحارس اليوناني تيروبولوس وتوالت الركلات الحرة لمانشستر وجرب فيرون حظه في الدقيقة 75 لكن القائم الأيسر اليوناني ناب عن الحارس في إبعاد الخطر.

نيستلروي ينظر للشباك التي استسلمت آخيرا لرغبات لاعبي مانشستر

وبعد أن اقتنع السير أليكس فيرغسون مدرب مانشستر بعدم جدوى اللعب بمهاجم واحد، زج باللاعب سولسكيار الذي نجح في استثمار مجهود فردي رائع قام به فان نيستلروي وتمريرة ذكية كسر فيها الأول مصيدة التسلل ليسدد في سقف المرمى لحظة خروج الحارس في الدقيقة 79 وذلك بعد خمس دقائق على نزوله الملعب وسجل غيغز ونيسلتروي هدفين في أواخر المباراة بتمريرتين دقيقتين من فيرون.

وفي نفس المجموعة، اكتفى ديبورتيفو لاكورونيا بنقطة واحدة مع ضيفه ليل الفرنسي فتعادل معه 1-1 وبلغ الدور الثاني أيضا. وافتتح دييغو تريستان التسجيل لديبورتيفو من ركلة جزاء في الدقيقة 14, وأدرك بورنو شيرو التعادل من ركلة مماثلة في الدقيقة العشرين.

اليوفي يقلب خسارته إلى فوز

ترزيغيه سعيد بهدفه الذي أكد التأهل لليوفي

وضمن مباريات المجموعة الخامسة وعلى ملعب ديلي ألبي في تورينو, قلب يوفنتوس حامل اللقب مرتين عامي 1985 و96 تأخره بهدف مبكر سجله كلايتون فيريرا في الدقيقة 13 إثر سوء تفاهم بين الحارس الدولي جيان لويجي بوفون ودفاعه, ونجح في الرد بثلاثة أهداف بواسطة أليساندرو دل بييرو من ركلة حرة مباشرة عجز الحارس الروسي سيرغي أوفشينيكوف في التصدي لها, والأوروغواني باولو مونتيرو بكرة رأسية إثر ركلة ركنية رفعها دل بييرو مع بداية الشوط الثاني, واختتم الفرنسي ديفد تريزيغيه أهداف فريقه مستغلا تمريرة عرضية من التشيكي بافل ندفيد.

وفي مباراة ثانية من نفس المجموعة، أقيمت في تروندهايم, تغلب روزنبرغ النرويجي على سلتيك الإسكتلندي بهدفين سجلهما هارالد براتباك في الدقيقتين 14 و30.

ف
وز برشلونة خارج أرضه

صراع على الكرة بين ريفالدو ولاعب ليون جونينهو

وضمن مباريات المجموعة السادسة في ليون, خسر فريق المدينة الفرنسية أمام برشلونة الإسباني 2-3 ضمن بلوغ الدور الثاني. وتقدم الفريق الكاتالوني بهدفين سجلهما نجماه الهولندي باتريك كلويفرت بتمريرة من لويس إنريكه في الدقيقة الثامنة والبرازيلي ريفالدو مستغلا تردد المدافعين ولر وشانوليه في الدقيقة 18 وكاد كلويفرت يسجل خطأ داخل مرماه بكرة رأسية عندما حاول إبعاد ركلة حرة تصدى لها البرازيلي جونينيو في الدقيقة 22.

وتحسن أداء ليون في الشوط الثاني وضغط على برشلونة ونجح في تقليص الفارق في الدقيقة 66 من كرة رأسية ليونديلا. وفي الوقت بدل الضائع سجل جيرار هدف الفوز لبرشلونة.

وفي مباراة ثانية من نفس المجموعة، حجز باير ليفركوزن بطاقته إلى الدور الثاني بفوزه خارج أرضه على فنار بخشة وسجل برند شنايدر وأولف كيرستن هدفي الفوز, في حين سجل هدف فنار بخشة الوحيد أوكتاي ديريليوغلو.

أداء ثابت لبايرن

أثبت سانتا كروز أنه مفتاح انتصارات بايرن وأنه خير تعويض لغياب إيلبير

وضمن مباريات المجموعة الثامنة التي أقيمت على ملعب ميونيخ الأولمبي وأمام 40 ألف متفرج, تغلب بايرن ميونيخ على جاره فاينورد روتردام 3-1 وخاض الفريق البافاري المباراة في غياب هداف المسابقة البرازيلي جيوفاني إيلبير برصيد ست أهداف, لكن الفعالية الهجومية لم تتأثر كثيرا.

وافتتح مدافع فيانورد أولريش فان غوبل خطأ في مرمى فريقه في الدقيقة 12, وأدرك السويدي يوهان الماندر التعادل في الدقيقة 25 لكن كلمة الحسم كانت للباراغوياني روكي سانتا كروز الذي سجل هدفين في الدقيقتين 30 و90.

وفي مباراة ثانية من نفس المجموعة, تعادل سبارتاك موسكو الروسي مع سبارتا براغ التشيكي 2-2 في موسكو. والهدفان هما الأولان اللذان يدخلان مرمى سبارتا في هذه المسابقة.

المصدر : وكالات