لاعب تشيلسي إديور غوديونسن (وسط) وعلى يمينه بوتي وقد رفضا التوجه إلى إسرائيل

رفض ستة لاعبين بينهم خمسة لاعبين دوليين من فريق تشيلسي الانجليزي التوجه إلى تل أبيب لخوض مباراة فريقهم مع هابوعيل تل أبيب الإسرائيلي في مباراة ذهاب الدور الثاني من مسابقة كأس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم المقررة غدا الخميس.

واللاعبون هم: الفرنسيون إيمانويل بوتي ومارسيل ديسايي (قائد الفريق) ووليام غالاس, والأيسلندي إيدور غوديونسن وغريام لوسو والإسباني ألبرت فيرر.

وقال مدير النادي كولين هاتشنسون "لقد أعطينا اللاعبين الخيار ولم نجبر أحدا على الذهاب وبالتالي فنحن نحترم قرارهم.. لقد أصر الاتحاد الأوروبي على إقامة المباراة في موعدها ومكانها ووجه إلينا رسالة بهذا الصدد يوم السبت الماضي".

وأضاف هاتشنسون "نتفهم تماما قلق اللاعبين لكن علينا واجبات وبالتالي يتوجب خوض المباراة إذا أردنا الاستمرار في هذه المسابقة".

في المقابل تخوض الفرق الكبيرة في هذه المسابقة مباريات سهلة فيلتقي فالنسيا الإسباني مع ليخيا وارسو البولندي, وأياكس أمستردام الهولندي مع كوبنهاغن الدانماركي, وإنتر ميلان الإيطالي مع فيسلا كراكوفي البولندي, وجاره ميلان مع سيسكا صوفيا البلغاري.

وتقام مباريات الإياب في الأول من نوفمبر/ تشرين الثاني.

المصدر : وكالات