تستعد الدوحة لاستقبال نجوم اللعبة

صنف الروسي يفغيني كافلنيكوف حامل ذهبية أولمبياد سيدني في المرتبة الأولى في بطولة قطر الدولية المفتوحة في التنس الأرضي التي ستنطلق غدا بمجمع خليفة الدولي ويبلغ مجموع جوائزها مليون دولار.

يفغيني كافلينكوف
ويشارك في البطولة التي تقام للمرة التاسعة نخبة مميزة من اللاعبين المصنفين في العالم أبرزهم إضافة إلى كافلنيكوف المغاربة يونس العيناوي وهشام أرازي وكريم العلمي, والألمانيان نيكولاس كيفر وراينر شوتلر, والهولندي سيينغ شالكن, والفرنسي فابريس سانتورو حامل اللقب, والتشيلي مارتشيلو ريوس, والسويدي يوناش بيوركمان, والإسباني فرانشيسكو كلافيت وغيرهم.

وتعد بطولة قطر المفتوحة للتنس الأرضي واحدة من أبرز البطولات التي تقوم قطر بتنظيمها في السنوات الماضية وأهمها اللقاءات الدولية في ألعاب القوى وبطولات الجائزة الكبرى للفئة الثانية والأولى ونهائي الجائزة الكبرى للفئة الأولى والذي أقيم العام الماضي, ودورات الغولف بمشاركة أبرز المصنفين العالميين, وبطولة العالم للشباب في كرة اليد عام 1999.

وساعد النجاح التنظيمي لهذه الأحداث قطر كثيرا في سباقها من أجل الفوز باستضافة دورة الألعاب الآسيوية عام 2006 التي ستمهد لها بدورة غرب آسيا أيضا عام 2003.

وتنظم قطر بطولتها الدولية للتنس الأرضي في الأسبوع الأول من كل عام منذ 1993, ونجحت حتى الآن في استقطاب كبار اللاعبين العالميين منهم الأميركيان بيت سامبراس وجيم كوريير والألماني بوريس بيكر والسويدي ستيفان أدبرغ والتشيكي بيتر كوردا, وجميعهم سبق أن اعتلوا صدارة التصنيف العالمي للمحترفين.

محطة إعداد لبطولة أستراليا
ونظرا لنجاح البطولة وارتفاع درجة التمثيل فيها إلى أعلى مستوياته منذ
انطلاقها تركزت الأنظار عليها بشكل ملحوظ حيث اعتبرها العديد من الأبطال محطة مهمة للإعداد لبطولة أستراليا المفتوحة على ملاعب ملبورن, أولى بطولات الغران شيليم الأربع الكبرى لعام 2001 التي تنطلق في النصف الثاني من الشهر الجاري, لأنها تقام على ملاعب مشابهة للتي تتمتع بها المدينة الأسترالية.

كما أن جوائز البطولة ارتفعت تدريجيا حتى أصبحت نحو مليون دولار حاليا.

كافلينيكوف أبرز المرشحين
وسيكون كافلينيكوف الفائز بإحدى بطولات الغران شيليم وتحديدا في رولان غاروس
الفرنسية في السابق, أبرز المرشحين لإحراز اللقب إذا ما استعاد مستواه السابق الذي مكنه من تصدر تصنيف المحترفين لفترة, ولكنه سيلقى منافسة قوية من التشيلي مارتشيلو ريوس العريس الجديد الذي سبق له أن ذاق طعم احتلال المركز الأول أيضا قبل أن يتراجع ترتيبه إلى المركز الثلاثين.

وقال ريوس "لقد فعلتها سابقا, ولماذا لا أكرر ذلك الآن". وأضاف "هدفي العودة إلى لائحة العشرة الأوائل هذا العام, وسيكون المركز الأول هدفا منطقيا لي لأبلغه". 

ويعتبر الألماني كيفر الذي صنف ثانيا من المرشحين للقب أيضا خصوصا أنه يريد التقدم في الترتيب بعد موسم حافل بالإصابات, كما أن الثلاثي المغربي العيناوي وأرازي والعلمي يقدم عروضا جيدة دائما في قطر وليس بعيدا عن الأدوار النهائية, وللتذكير فقط فإن العيناوي وصل إلى المباراة النهائية عام 1996.

تاريخ البطولة
بدأت بطولة قطر المفتوحة عام 1993, وكان الألماني الشهير بوريس
بيكر أول من دون اسمه في سجلاتها بإحرازه اللقب الأول بفوزه على الكرواتي غوران إيفانيسيفيتش في المباراة النهائية 7-6 (7-4) و4-6 و7-5.

وتوج السويدي ستيفان إدبرغ بطلا للدورة الثانية عام 94 بفوزه على الهولندي بول هارهويس 6-3 و6-2. وشارك في البطولة الأميركي بيت سامبراس وخسر في الدور الأول أمام المغربي كريم العلمي.

واحتفظ إدبرغ بلقبه في البطولة الثالثة عام 95 بتغلبه على مواطنه ماغنوس غوستافسون 7-6 (7-5) و2-6 و7-6 (6-1).

وكاد العرب يظفرون بلقب الدورة الرابعة عام 96 لكن المغربي يونس العيناوي خسر في المباراة النهائية أمام التشيكي بيتر كوردا بصعوبة 6-7 (5-7) و6-2 و6-7 (5-7).

وكان اللقب الخامس عام 97 أميركيا بواسطة جيم كوريير الذي تفوق على البريطاني تيم هنمان 7-5 و6-7 (5-7) و6-2. وكان هنمان قد فاز على المغربي هشام أرازي في نصف النهائي.

وعاد كوردا وأحرز اللقب السادس عام 98 بتغلبه على الفرنسي فابريس سانتورو 6-صفر و7-3, وأحرز الألماني راينر شوتلر اللقب الثامن عام 99 بفوزه على البريطاني تيم هنمان 6-4 و5-7 و6-1. وفي الدورة نفسها فاز أرازي على الروسيين مارات سافين وكافلينيكوف وبلغ ربع النهائي.

وفي البطولة الماضية عام 2000 كان اللقب من نصيب الفرنسي سانتورو بفوزه على البطل السابق شوتلر 3-6 و7-5 و6-صفر, ودخل حينها التاريخ عندما وجد نفسه في صدارة تصنيف اللاعبين المحترفين للمرة الأولى في مسيرته وفقا للنظام الجديد الذي اعتمد منذ مطلع العام الماضي وقضى ببدء اللاعبين العام من دون أي نقطة بعد أن ألغيت أرصدتهم السابقة.

يذكر أن قطر ستنظم بطولة كبيرة للتنس الأرضي أيضا لفئة السيدات في فبراير/ شباط المقبل تقدر قيمة جوائزها بنحو 550 ألف دولار, ومن المتوقع أن تشارك فيها السويسرية مارتينا هينغيس المصنفة أولى في العالم والروسية أنا كورنيكوفا الثامنة.  

المصدر : وكالات