أعلنت تويتر رسميا أمس الاثنين عن تفعيل استثناء الصور والفيديوهات والاستطلاعات والصور المتحركة من حساب عدد أحرف التغريدة الواحدة البالغ 140 حرفا.

وكانت الشركة أعلنت أول مرة عن تخفيف قيود الحد الأعلى لحروف التغريدة في مايو/أيار الماضي، وأشارت إلى أنها ستفعل ذلك في الأشهر التالية. 

واعتبارا من أمس أصبح بإمكان مستخدمي تويتر كتابة تغريدات بطول 140 حرفا دون أن يتم احتساب الروابط وأسماء المستخدمين والصور والفيديوهات والصور المتحركة والاستطلاعات ضمن أحرف التغريدة، وستصل هذه الخاصية الجديدة إلى المستخدمين في كافة أنحاء العالم تدريجيا.

وتتيح هذه الخطوة إمكانية التعبير عن الأفكار والآراء بطريقة أكثر فاعلية من خلال خلق مساحة إضافية للمستخدم أثناء كتابة التغريدات، وكذلك الحال عند الرد على التغريدات إذ لن يتم احتساب اسم المستخدم @username ضمن أحرف التغريدة.

وعادة فإن الروابط القصيرة تستحوذ على 23 حرفا من حد 140 حرفا أثناء كتابة التغريدات على موقع تويتر، وهي مسألة لطالما أزعجت الكثيرين من مستخدمي الخدمة.

يذكر أن تويتر حافظت على حد 140 حرفاً منذ إطلاقها عام 2006 ولغاية اليوم، وهي خاصية تميزت بها الشبكة عن باقي الشبكات الاجتماعية الأخرى، وتأمل الشركة من خلال التحديث الجديد كسب المستخدمين من خلال منحهم مزيدا من المرونة في التعبير عن أفكارهم دون الاضطرار لاختصار التغريدة.

وتواجه تويتر منذ فترة طويلة أزمة نمو في أعداد المستخدمين النشطين، وبدأت منذ عودة جاك دورسي لشغل منصب الرئيس التنفيذي للشركة باتخاذ خطوات متلاحقة بهدف تجاوز الأزمة واجتذاب المزيد منهم.

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية