أعلنت شركة البرمجيات الأميركية مايكروسوفت اليوم الأربعاء خلال مؤتمر خاص أقامته بمعرض "كمبيوتكس تايبيه 2016" في تايوان عن خطة جديدة تهدف إلى جلب تقنيتي الواقع الافتراضي والواقع المعزز إلى نظام التشغيل ويندوز 10.

وبدأت تقنية الواقع الافتراضي الانتشار بشكل كبير مع طرح غوغل نظارة كاردبورد ثم سامسونغ نظارتها "غير في آر" وكلا النظارتين تتطلب وضع الهاتف الذكي في داخلها لتشغيلها، كما تزايد الاهتمام بهذه التقنية مع طرح شركة أوكولوس في آر نظارة "أوكولوس ريفت" وإتش تي سي نظارة "فايف" اللتين تعملان مع حواسيب ويندوز المكتبية.

في المقابل فإن تقنية الواقع المعزز لا تزال في بدايتها، ومايكروسوفت هي الشركة الوحيدة التي كشفت عن نظارة مصممة خصيصا بهذه التقنية وهي "هولولينس" لكن نظارتها لا تزال حبيسة المختبرات ولم تطرح بعد للمستعملين.

وقالت مايكروسوفت إن كافة مزايا النسخة الخاصة بنظارة "هولولينس" من نظام "ويندوز هولوغرافيك" ستتاح قريبا للنسخ العادية من نظام ويندوز 10 بما سيتفتح الباب على مصراعيه لشركات صناعة نظارات الواقع الافتراضي لبناء نظارات للحواسيب الشخصية.

ومن خلال دعم تقنيتي الواقعين الافتراضي والمعزز في نظام ويندوز 10، تأمل شركة البرمجيات جعل استخدام نظارات هاتين التقنيتين مع الحواسيب الشخصية بسطيا مثل توصيل طابعة.

ونشرت الشركة تسجيلا مصورا (أعلاه) يرسم صورة لما تهدف إليه من خلال دمج تقنيتي الواقع الافتراضي والمعزز، أظهر منح مستخدمي التقنيتين القدرة على التفاعل مع بعضهم، حتى وإن كانوا منفصلين مكانيا.

وأظهر التسجيل المصور ثلاثة أشخاص، يملك اثنان منهم نظارة هولولينس والثالث نظارة الواقع الافتراضي "فايف"، حيث سمحت التقنية لهم برؤية بعضهم بعضا وما يحيط بكل منهم وتعاونهم على إنجاز مشروع معا.

وقالت مايكروسوفت للمطورين إنهم إن بنوا تطبيقات ويندوز شاملة لنظارات الواقع الافتراضي الآن، فإن نفس تلك التطبيقات ستعمل مع نظارات الواقع المعزز مثل هولولينس لاحقا.

ولا تخطط الشركة لتطوير نظارة واقع افتراضي حاليا، لكنها تهدف من خلال خطوتها الجديدة إلى شق طريقها في هذا السوق الذي تقدر شركة الأبحاث "آي دي سي" أنه سيشهد شحن أكثر من 9.6 ملايين وحدة خلال العام الحالي، وأكثر من 64.8 مليون وحدة بحلول عام 2020.

المصدر : الجزيرة,البوابة العربية للأخبار التقنية