أطلقت شركة فيسبوك ميزة جديدة في شبكتها للتواصل الاجتماعي الأكثر شعبية تقوم بتنبيه المستخدم تلقائيا إذا ما سرق شخص ما صورة ملفه الشخصي أو اسم المستخدم الخاص به لاستغلالهما في إنشاء حساب وهمي.

ووفقا لموقع مشابل المعني بشؤون التقنية فإن 75% تقريبا من حسابات مستخدمي فيسبوك حصلت حاليا على هذه الميزة. فإذا تم اكشاف "نصاب" يتولى النظام تنبيه حساب المستخدم الأصلي، والذي يمكنه عندئذ الإبلاغ عن الحساب بأنه منتحل، وحينها يتم تنبيه الفريق الأمني لفيسبوك بحذف ذلك الحساب.

وتشير مجلة "بي سي ماغازين" عبر موقعها الإلكتروني إلى أن انتحال حسابات فيسبوك لا يشكل تهديدا أمنيا واسع النطاق لمستخدمي الشبكة، لكن النساء تحديدا أكثر عرضة للمنتحلين الذين ينشئون حسابات مزيفة للإضرار بهن.

وينقل موقع مشابل عن رئيس الأمن العالمي في فيسبوك، أنتيغون دافيس، قوله إن انتحال الحسابات يشكل مصدر قلق حقيقي لبعض النساء في مناطق محددة من العالم حيث يكون لهذا التصرف تداعيات ثقافية واجتماعية معينة.

ولا يحتاج المستخدمون انتظار خوارزمية فيسبوك كي تنبههم بعملية انتحال محتملة لحسابهم، فإذا ما اعتقد مستخدم أن هناك صفحة فيسبوك تستخدم بعض معلومات ملفه الشخصي كالبريد الإلكتروني أو اسمه أو أن هناك من أنشأ حسابا مستخدما اسم شركته أو مؤسسته فيمكنه الإبلاغ عن ذلك مباشرة بزيارة صفحة المساعدة بموقع فيسبوك.

ورغم أن الشركة الأميركية تبدي جدية في التعامل مع نواحي الأمن وخصوصية المستخدمين فإن شبكتها الاجتماعية ما تزال رغم ذلك تستقطب أنواعا متعددة من الهجمات مثل التحرش أو التصيد أو رسائل الاحتيال، ولذلك يتوجب على المستخدمين باستمرار مراجعة إعدادات الأمان بفيسبوك والتأكد من تسخيرها لصالحهم.

المصدر : مواقع إلكترونية