أوباما يحذر من اتخاذ موقف "مطلق" بقضية التشفير
آخر تحديث: 2016/3/12 الساعة 13:32 (مكة المكرمة) الموافق 1437/6/4 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2016/3/12 الساعة 13:32 (مكة المكرمة) الموافق 1437/6/4 هـ

أوباما يحذر من اتخاذ موقف "مطلق" بقضية التشفير

أوباما قال إن تبني وجهة نظر مطلقة من التشفير سيعني أن "الهوس" بالهواتف تخطى أي شيء آخر (أسوشيتد برس)
أوباما قال إن تبني وجهة نظر مطلقة من التشفير سيعني أن "الهوس" بالهواتف تخطى أي شيء آخر (أسوشيتد برس)
حذر الرئيس الأميركي باراك أوباما الأميركيين من اتخاذ موقف "مطلق" من قضية التشفير، وذلك بعد تصاعد الجدل بهذا الشأن في ظل استمرار المعركة بين شركة آبل ومكتب التحقيقات الاتحادي (إف بي آي) بشأن فك تشفير هاتف آيفون لأحد منفذي هجوم سان برناردينو.

وقال أوباما في مهرجان "ساوث باي ساوث ويست" بمدينة أوستن بولاية تكساس أمس الجمعة إنه لا يستطيع الإدلاء بتعليق يتناول تحديدا معركة آبل مع إف بي آي، لكنه مع ذلك أشار إلى أنه غير مقتنع كليا بذريعة آبل التي ترفض فك تشفير آيفون بحجة أن ذلك سيهدد خصوصية مستخدمي أجهزتها.

وقال ما يجادل به مؤيدو التشفير هو أن أي مفتاح لفك التشفير -مهما كان، حتى لو بدأ موجها لجهاز واحد- ففي نهاية المطاف قد ينتهي به ليُستخدم على كل جهاز، وأضاف "أن هذه مسألة تقنية، أنا لست مهندسا برمجيا، هذا -على ما أظن- صحيح تقنيا، لكن أعتقد بأنه ربما يكون مبالغا فيه".

وكانت آبل قالت إنه كي تفك تشفير هاتف آيفون 5سي الذي امتلكه أحد منفذي هجوم سان برناردينو، فإنها يجب أن تصنع نظام تشغيل بديل، وإذا وقع هذا النظام في الأيدي الخطأ فإنه قد يفتح الباب أمام عواقب غير محمودة، مثل اختراق القراصنة والإرهابيين بسهولة لهواتف آيفون في جميع أنحاء العالم.

وأقر الرئيس الأميركي بأنه لا ينبغي على الحكومة الأميركية أن تملك القدرة على الوصول إلى هواتف آيفون كيفما شاءت، وأن من حق الناس الحصول على تشفير قوي.

لكنه دعا إلى عدم تبني وجهة نظر مطلقة مؤيدة للتشفير القوي بغض النظر عن التكلفة لأن ذلك سيعني أن "الهوس" بالهواتف تخطى أي قيمة أخرى. مشيرا إلى أنه سيتحتم عليهم اتخاذ بعض القرارات بشأن كيفية تحقيق توازن بين الخصوصية والمخاطر الأمنية.

وقال إن حل الصراع سينبع على الأرجح من "كيفية ابتكارنا نظاما يكون فيه التشفير قويا للغاية، ويكون المفتاح آمنا للغاية، ولا يصل إليه إلا أصغر عدد ممكن من الأشخاص من أجل مجموعة فرعية من القضايا التي نتفق أنها مهمة".

وأضاف أن الأميركيين يجرون بالفعل مقايضات للخصوصية كل يوم من أجل الأمن، مثل العبور بالإجراءات الأمنية في المطارات، أو نقاط تفتيش القيادة في حالة السكر. وقال "إن مفهوم أن بياناتنا تختلف بطريقة ما وأنه يمكن تحصينها من المقايضات الأخرى التي نجريها غير صحيح، وأنا على ثقة بأن هذا أمر يمكننا حله بمساعدة المجتمع التقني".

على صعيد آخر، طالب أوباما بأن تلعب الإنترنت وشركات التقنية دورا أكبر في السياسة، مشيرا إلى إمكانية استخدام التكنولوجيا لتسهيل تسجيل الناخبين وإزالة بعض العقبات التي أدت إلى انخفاض نسبة المشاركة بين الأقليات والفقراء، كما انتقد الجمهوريين الذين يحكمون تكساس لعدم اهتمامهم بهذه الفكرة.

المصدر : وكالات

التعليقات