تستضيف شبكة الجزيرة الإعلامية في العاصمة القطرية الدوحة خلال الفترة من 20 إلى 21 مارس/آذار الجاري القمة العالمية الثالثة للإعلام بمشاركة عشرات المنظمات والهيئات العالمية، تبحث تحت شعار "مستقبل الأخبار والمنظمات الإخبارية" مستقبل العمل الإعلامي والتحديات التي يفرضها التطور الهائل في تقنيات الاتصال ومنصات الإعلام الجديد.

وهذا المؤتمر هو بين ثلاث فعاليات دولية متتالية تنظمها الجزيرة ضمن تحضيراتها للاحتفال بالذكرى العشرين لانطلاقتها في الفترة ما بين 19 و22 مارس/آذار الجاري، وهي -إضافة إلى القمة العالمية للإعلام- منتدى الجزيرة العاشر، والمؤتمر السنوي للمعهد الدولي للصحافة.

وتمثل القمة العالمية للإعلام منصة فعالة للمنظمات الإعلامية للتواصل والتشبيك وإبرام الاتفاقات ونقاش الجديد في عالم الإعلام، وكذلك التوصل إلى أفكار مبدعة لمواجهة التحديات المشتركة.

وهذه القمة عبارة عن منتدى إعلامي دولي رفيع المستوى، وشبكة الجزيرة عضو في اللجنة التنفيذية الدائمة لها منذ عام 2010، إلى جانب مؤسسات أخرى رائدة مثل وكالة شينخوا للأنباء، وهيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي)، ووكالة رويترز للأنباء، ووكالة كيودو اليابانية للأنباء، ووكالة أسوشتيد برس، ووكالة إيتار تاس الروسية للأنباء، وغيرها.

وخلال يومي القمة، سيناقش أكثر من 350 من قادة الإعلام في العالم من أكثر من مئة دولة التحديات الرئيسية التي تواجه المؤسسات الإعلامية كافة، ابتداء من الشركات العملاقة التي ظهرت لحيز الوجود منذ عقود، وصولا لتلك المؤسسات التي بدأت لتوها تسارع الخطى لتجاوز حدود المحتوى والتوزيع.

 

إلى جانب القمة العالمية للإعلام، تنظم الجزيرة منتدى الجزيرة العاشر والمؤتمر السنوي للمعهد الدولي للصحافة

وستركز الجلسات الرئيسية للقمة على مواضيع مثل "أثر التكنولوجيا في التغطية الإخبارية"، و"نحو آليات لحماية الصحفيين"، و"بين المحرر والجمهور" و"التكنولوجيا ربح وخسارة".

وسيتضمن اليوم الأول للقمة كلمات لبعض أعضاء اللجنة التنفيذية الدائمة للقمة العالمية للإعلام، في حين سيشتمل اليوم الثاني على الجلسات الرئيسية التي ستناقش المواضيع المذكورة أعلاه.

وبهذا الصدد قال المدير العام لشبكة الجزيرة الإعلامية بالوكالة مصطفى سواق إن تنظيم هذه الفعاليات الثلاث الكبرى يأتي لتأكيد التزام الجزيرة بحرية الصحافة والتعبير، وسعيها لتطوير صناعة الإعلام بمختلف مجالاتها.

وأكد أن الشبكة فخورة باستضافة هذه النقاشات المتخصصة وجلسات الحوار المهمة التي يديرها سياسيون وخبراء ضمن تحضيراتها للاحتفال بالذكرى العشرين لانطلاقتها، مشيدا بالتعاون الذي قدمه مسؤولو المعهد الدولي للصحافة والقمة العالمية للإعلام لاستضافة هذه الفعاليات.

يذكر أن القمة العالمية الأولى للإعلام عقدت في العاصمة الصينية بكين خلال الفترة من 8 إلى 10 أكتوبر/تشرين الأول 2009، في حين عقدت الثانية في العاصمة الروسية موسكو خلال الفترة من 5 إلى 7 يوليو/تموز 2012.

ويمكن زيارة الموقع الإلكتروني للقمة على الرابط التالي: www.wmsdoha2016.com.

المصدر : الجزيرة