كشفت شركة شياومي الصينية عن هاتفها الذكي المنتظر "مي 5"، وذلك خلال حدث خاص عقدته في وقت متزامن في العاصمة الصينية بكين وفي مدينة برشلونة الإسبانية في إطار مشاركتها في مؤتمر الجوال العالمي الذي يختتم اليوم.

ويعد هذا الهاتف أول هاتف من الفئة العليا تعتزم الشركة طرحه في الأسواق العالمية، وهو يمتاز بمواصفات عالية تنافس أحدث الهواتف التي تم الكشف عنها في هذا المؤتمر لشركات مثل سامسونغ وإل جي وإتش تي سي وغيرها، لكن بسعر منخفض.

وتطرح الشركة نسخا متعددة من الهاتف "مي 5" الذي يأتي بشاشة قياسها 5.15 بدقة الوضوح الكامل (1920×1080 بكسلا)، جميعها تأتي مزودة بمعالج سنابدراغون 820، وكاميرا خلفية بدقة 16 ميغابكسلا، وأمامية بدقة أربعة ميغابكسلات بتقنية "البكسل الكبير" لأغراض صور السلفي، وزودت نسخ الهاتف المختلفة ببطارية بسعة ثلاثة آلاف ميلي أمبير.

ويعد استخدام المعالج سنابدراغون 820 ذا ميزة خاصة هنا، فهو أحدث وأفضل معالجات شركة كوالكوم الأميركية، الذي تقول عنه إن يقدم أداء أعلى بنسبة 100% وأقل استهلاكا بنسبة 50% مقارنة بسنابدراغون 810 السابق.

ورغم أن جميع نسخ هذا الهاتف يتشابه تصميمها فإن النسخ التي تضم سعة تخزين داخلية بحجم 32 غيغابايتا و64 غيغابايتا تأتي بهيكل خلفي من الزجاج، في حين يأتي أعلى نسخ هذا الهاتف الذي يحمل اسم "مي 5 برو" بسعة تخزين داخلية بحجم 128 غيغابايتا وبهيكل خلفي من السيراميك، كما يأتي بذاكرة وصول عشوائي (رام) بحجم أربع غيغابايتات، في حين تأتي النسخ الأرخص بثلاث غيغابايتات من الذاكرة.

من المزايا الأخرى للهاتف وجود مثبت صورة بصري في الكاميرا رباعي المحاور، ودعم تقنية الاتصال قريب المدى (أن أف سي)، وتقنية الشحن السريع 3.0، ومستشعر بصمة أمامي يعمل أيضا كزر العودة إلى الشاشة الرئيسية، مشابه في شكله وحجمه لذلك الموجود في هواتف سامسونغ.

ويدعم الهاتف -الذي يأتي بوزن 129 غراما- شريحتي اتصال، وشبكات الجيل الرابع "إل تي إي"، ويمتاز بإطار رقيق حول شاشته التي تتمتع بصورة واضحة تحت ضوء الشمس المباشر بفضل تقنية "صنلايت ديسبلاي" الخاصة بشياومي، التي تعدل درجة التباين لكل بكسل في الوقت الحقيقي.

وقالت الشركة الصينية إن الهاتف -الذي يأتي بثلاثة ألوان: الأبيض، والأسود، والذهبي- سيكون متاحا للبيع في الصين اعتبارا من الأول من مارس/آذار المقبل، قبل أن يطرح لاحقا في الأسواق الأخرى.

لكن رغم المزايا القوية السابقة، فإن أفضل ميزة لهواتف شياومي هي السعر، فالنسخة ذات 32 غيغابايتا من سعة التخزين الداخلية مع هيكل زجاجي ستكلف 1999 يوانا (305 دولارات)، والنسخة ذات 64 غيغابايتا ستكلف 2299 يوانا (352 دولارا)، أما النسخة ذات هيكل السيراميك و128 غيغابايتا من سعة التخزين وأربع غيغابايتات من الذاكرة فستكلف 2699 يوانا (413 دولارا)، وللمقارنة فإن هاتف سامسونغ غلاكسي إس7 سيطرح بحده الأدنى مقابل 650 دولارا.

وتشتهر شياومي باعتماد أسلوب تقديم هواتف بمواصفات مرتفعة بسعر منخفض نسبيا مع هامش ربح صغير، وقد شهدت الشركة بفضل سياستها تلك نموا هائلا في سوقها المحلية في الصين والدول الآسيوية المحيطة بها، لكنها لم تبدأ بعد العمل بقوة في باقي الأسواق العالمية.

المصدر : مواقع إلكترونية