انطلق المؤتمر العالمي لأجهزة الهاتف المحمول في مدينة برشلونة الإسبانية أمس الاثنين بمشاركة كبريات الشركات العالمية التي عرضت أحدث ابتكاراتها في مجال الهواتف الذكية وملحقاتها وتقنيات إنترنت الأشياء، وسنتناول هنا أبرز ما كشفت عنه سامسونغ الكورية الجنوبية.

تطابقت التسريبات العديدة مع المواصفات التي أعلنت عنها سامسونغ عند الكشف عن هاتفيها غلاكسي إس7 وإس7 إيدج، اللذين تطابقا تقريبا في التصميم مع هاتفي العام الماضي، لكنهما جاءا بعدد من الميزات أبرزها دعم خيار استخدام بطاقة مايكرو إس دي بحجم يبلغ مئتي غيغابايت لتوفير مساحة تخزين إضافية، وهو الخيار الذي كانت تخلت عنه سامسونغ في الهاتفين السابقين.

كما يدعم الهاتفان المعيار "آي بي68" بمعنى أنهما مقاومان للغبار والمياه حتى عمق متر ولمدة نصف ساعة، وكذلك تضمنا تقنية الشحن السلكية واللاسلكية السريعة، وكاميرا خلفية بدقة 12 ميغابكسلا تعمل بتقنية "البكسل المزدوج" التي تقول الشركة إنها تقدم صورا أكثر إشراقا ووضوحا حتى في ظروف الإضاءة المنخفضة.

أما بالنسبة لباقي المواصفات، فيأتي الهاتفان بخيارات من حيث قوة المعالج، أبرزها خيار معالج ثماني النوى، أربع منها بتردد 2.3 غيغاهيرتز، وأربع أخرى بتردد 1.3 غيغاهيرتز، بمعمارية 64 بتا، كما يتضمن الهاتفان أربعة غيغابايتات من ذاكرة الوصول العشوائي (رام).

تضم الكاميرا عدستين كل واحدة منهما بدقة 15 ميغابكسلا (الأوروبية)

وفي حين يأتي غلاكسي إس7 بشاشة قياسها 5.1 بوصات بدقة 2560×1440 بكسلا، وببطارية بسعة ثلاثة آلاف ميلي أمبير، فإن الهاتف غلاكسي إس7 إيدج يأتي بشاشة قياسها 5.5 بوصات بالدقة ذاتها للهاتف السابق، لكن ببطارية سعتها 3600 ميللي أمبير لتلائم قياس الجهاز الأكبر.

وإلى جانب الهاتفين كشفت سامسونغ عن كاميرا تصوير جديدة مخصصة لاستخدامها في أجهزة الواقع الافتراضي حيث تضم عدستين كل منهما بدقة 15 ميغابكسلا لتصوير الفيديو بزاوية 360 درجة، وتدعم الكاميرا مزامنة الفيديو مع هواتف الشركة بحث يتمكن المستخدمون من حفظ المحتوى على الهاتف أو مشاركته عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

وتدعم الكاميرا منفذ بطاقات ذاكرة خارجية من نوع مايكرو إس دي بسعة تبلغ 128 غيغابايتا، وتديرها بطارية بسعة 1350 ميللي أمبير. وبحسب سامسونغ فإنه تم تطوير هذه النظارة بالتعاون مع غوغل لجعلها تعمل مع خدمة "ستريت فيو" التابعة لخرائط غوغل.

المصدر : مواقع إلكترونية