على غير العادة من سعي تطبيقات الأجهزة الذكية -خاصة تلك التابعة لشركة فيسبوك- لاستنساخ مزايا تطبيق سناب شات، فيبدو أن شركة سناب المطورة للتطبيق قررت الثأر في تحديث جديد لتطبيقها جلب معه عددا من المزايا، من بينها ميزة مستنسخة من خدمة مشاركة الصور "إنستغرام".

وكانت شركة إنستغرام -المملوكة لفيسبوك- أعلنت مطلع أغسطس/آب الماضي عن ميزة "قصص إنستغرام" المستنسخة من سناب شات، وبعد أسابيع قليلة تمكنت الميزة من استقطاب أكثر من مئة مليون مستخدم يوميا، فبدأت الشركة إضافة مزايا جديدة خاصة بها ،ومن بينها ميزة "الترجيع" التي تتيح للمستخدم العودة إلى القصة السابقة عن طريق النقر على يسار الشاشة، وهو ما لم يكن متوفرا لدى سناب شات.

وفي التحديث الجديد يبدو أنه حان دور سناب في تقليد مزايا "قصص إنستغرام"، فأضافت ميزة الترجيع إلى تطبيقها على الأجهزة العاملة بنظامي أندرويد وآي أو إس، وبنفس الطريقة يمكن للمستخدمين الرجوع إلى القصة السابقة عن طريق النقر على يسار الشاشة.

مزايا أخرى
ويجلب الإصدار الجديد معه ميزة مهمة أخرى أطلقت عليها الشركة "عدسات العالم" تتيح استخدام المرشحات، التي تميز سناب شات، ولا تتوفر بعد بقصص إنستغرام، من خلال الكاميرا الخلفية.

وتتيح "عدسات العالم" للمستخدمين إضافة مرشحات، مثل القلوب والغيوم والنجوم والثلج والفراشات إلى العالم المحيط. ويبدو أن هذه الميزة تستهدف مستخدمي نظارتها التي كشفت عنها قبل فترة والتي تحمل اسم "سبكتاكلز".

كما يجلب التحديث ميزة تتيح للمستخدمين مشاركة "سنابات" صديق مع الأصدقاء الآخرين، وميزة تتيح إضافة مرشحات العدسات إلى الوجوه أثناء المكالمات المرئية.

ويظهر ضمن صفحة الإعدادات أيضا قسم جديد لنظارة سناب المرتقبة، حيث يمكن للمستخدم ربط التطبيق بالنظارة وإدارتها، مع العلم أن النظارة لا تتوفر بعد في الأسواق، ولكن يبدو أن ذلك أصبح وشيكا.

ويستخدم تطبيق سناب شات، الذي تم إطلاقه عام 2011، أكثر من مئة مليون مستخدم نشط يوميا، وهو منتشر بشكل خاص بين المراهقين والشباب، ودفعت شهرته فيسبوك إلى تقليد العديد من مزاياه في تطبيقاتها المختلفة، مثل واتساب وماسنجر وإنستغرام، وحتى تطبيق فيسبوك الرئيسي.

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية