تعمل شركة آبل على تطوير تقنية للشحن اللاسلكي لهواتف آيفون وحواسيب آيباد، وقد تطرحها في العام 2017، وفقا لتقرير حديث على موقع بلومبيرغ الإخباري.

وبحسب التقرير، فإن التقنية -التي تطورها آبل مع بعض الشركاء في الولايات المتحدة وآسيا- ستتيح شحن الهاتف عن بعد، من دون الحاجة إلى ملامسة الجهاز قاعدة الشحن مثلما هو متبع في أجهزة الشحن اللاسلكي الحالية.

لكن التقرير يشير إلى أن تطوير مثل هذه الميزة سيواجه العديد من الصعوبات التقنية، حيث إنه كلما ابتعد الجهاز عن مصدر الطاقة سيتم فقد جزء من الطاقة قبل وصولها إليه، مما يعني الانتظار لوقت أطول قبل شحن البطارية بشكل كامل.

ولم يشر التقرير إلى الطريقة أو الكيفية التي تنوي بها آبل تجاوز مثل هذه العقبات، ولكنه ذكر أنها لا تزال تحلل الخيارات المتاحة التي يمكن بها تنفيذ هذه التقنية فعليا.

كما ذكرت تقارير أن آبل ستتخلى عن منفذ سماعات الرأس التقليدي "3.5 مليمترات" في هاتف آيفون المقبل، والذي سيحمل اسم آيفون 7، ويتوقع طرحه في النصف الثاني من هذا العام.

ورغم أن حل الشحن عن بعد سيتأخر عن طرح آيفون 7 لكنه في نهاية المطاف قد يخفف مشكلة فقدان منفذ سماعات الرأس من خلال توفير وسيلة بديلة لشحن الهاتف أثناء الاستماع للموسيقى عبر سماعات رأس تستخدم منفذ "لايتننغ".

لكن إلى أن يتم طرح تقنية الشحن عن بعد تلك قد يجد مستخدمو آيفون المقبل أنفسهم مضطرين لاستخدام سماعات أذن لاسلكية وشحن سلكي.

المصدر : مواقع إلكترونية