أطلقت شركة سامسونغ في الولايات المتحدة على قناتها الرسمية على يوتيوب ثلاثة إعلانات جديدة تسخر في اثنين منها من هاتف آيفون بشكل مباشر.

وتلمز الإعلانات الثلاثة شعار آبل الذي أطلقته في يوليو/تموز الماضي، والذي يقول "إذا لم يكن آيفون، فهو ليس بآيفون"، حيث حملت الإعلانات الجديدة عنوان "إنه ليس هاتف، إنه غلاكسي"، مع عنوان فرعي يتضمن الميزة التي يتناولها الإعلان وهي "سامسونغ باي" (خدمة الدفع الإلكتروني) والشاشة منحنية الجانبين، والشحن اللاسلكي.

ويسخر إعلان من خدمة الدفع الإلكتروني لآبل (آبل باي) حيث يركز على أن خدمة سامسونغ تدعم بطاقات ائتمانية ومنافذ بيع أكثر من تلك التي تدعمها آبل، وذلك لأن ميزة "آبل باي" تحتاج إلى أجهزة بمواصفات معينة لإتمام عملية الدفع، بينما تتوافق أجهزة سامسونغ مع كثير من الأجهزة المستخدمة حاليا في معظم الأسواق الأميركية.

وتظهر في الإعلان يد تمد هاتف آيفون لتدفع الفاتورة إلكترونيا لكن يدي البائعة اللتين تظهران في الفيديو تشيران بالنفي، بمعنى أن عملية الدفع غير ناجحة لتنسحب اليد التي تحمل آيفون، ثم تتوالى لقطات فيديو تظهر هواتف سامسونغ وهي تنجح في العملية مع العديد من أجهزة الدفع الإلكتروني.

وفي الإعلان الثاني، تسخر سامسونغ من عدم دعم هواتف آيفون تقنية الشحن اللاسلكي، حيث تظهر لقطات عديدة لهواتف غلاكسي إس6 وهي توضع على شاحن لاسلكي مع إشارة إلى نجاح عملية الشحن، ثم تمد يد هاتف آيفون ذا البطارية الفارغة على جهاز الشحن اللاسلكي ذاته (الذي يحمل شعار سامسونغ) لكن لا يحدث شيء، لتأتي يد أخرى تحمل هاتف غلاكسي فتشير إلى هاتف آيفون بالابتعاد وتضع هاتف غلاكسي مكانه.

إعلان سابق لسامسونغ يسخر من آيفون 6 بلس (سامسونغ)

أما الإعلان الثالث فلا يشير إلى هواتف آبل، رغم أنه يحمل عنوان "إنه ليس هاتف، إنه غلاكسي" الذي يلمز شعار آبل المذكور، ويركز هذا الإعلان على تصميم هاتفي غلاكسي إس6 إدج وإدج بلس اللذين يملكان شاشة منحنية الجانبين.

ولا تعد هذه المرة الأولى التي تسخر فيها سامسونغ من آبل في إعلاناتها، حيث سبق لها أن تعرضت بالسخرية لهاتف آيفون 6 بلس بعد انتشار حوادث انثناء الهاتف وهو في جيب البنطلون، فنشرت إعلانا العام الماضي يظهر هاتف كأنه ينحني أمام غلاكسي نوت 3 مع عبارة "انحن لمن يستحقون"، ورغم أنها لم تذكر اسم الهاتف المنحني، فإن سياق الأحداث التي سبقت الإعلان كان يقود مباشرة إلى الافتراض بأنه آيفون 6 بلس.

المصدر : مواقع إلكترونية,البوابة العربية للأخبار التقنية