تسربت على الإنترنت السبت مجموعة صور تظهر هاتف بلاكبيري "فينس" العامل بنظام أندرويد، وتميز هذه الصور عن التسريبات العديدة السابقة لهذا الهاتف بأنها أكثر وضوحا وتظهره من كافة جوانبه.

وكان هاتف بلاكبيري فينس محور الشائعات منذ فترة طويلة نسبيا، وقد تأكد وجوده عندما كشفت الشركة عن أول صورة له في مؤتمر الجوال العالمي 2015 الذي أقيم أوائل مارس/آذار الماضي بمدينة برشلونة الإسبانية.

وتؤكد الصور المسربة أن هاتف فينس سيأتي بلوحة مفاتيح كاملة منزلقة، وسماعتين في الجهة الأمامية، وسيدعم تركيب بطاقات مايكرو إس دي، وسيأتي بكاميرا خلفية دقتها 18 ميغابكسلا مع فلاش من نوع "إل إي دي" ثنائي، وتقنية تثبيت الصورة الرقمي، والتركيز التلقائي السريع.

وتفتقر هواتف أندرويد الموجودة بالسوق إلى وجود لوحة مفاتيح فعلية منذ إطلاق هاتف إتش تي سي "ديزاير" في عام 2010، والذي كان آخر هاتف أندرويد يحمل لوحة مفاتيح كاملة.

كما تظهر الصور الجانبية للهاتف وجود عدة أزرار، هي زرا التحكم بالصوت وزر الاختصارات الذي يسمح للمستخدم عند ضغطه بتشغيل المساعد الصوتي الخاص بشركة بلاكبيري، كما يظهر في الجانب الآخر زر التشغيل.

ويبدو شكل نسخة أندرويد العاملة على هاتف "فينس" قريبا من النسخة الخام لنظام أندرويد التي تتواجد عادة على أجهزة نيكسوس وأندرويد ون.

إلى جانب تلك المواصفات الظاهرة من الصور المسربة، يتوقع أن يأتي الهاتف بشاشة بقياس 5.4 بوصات بدقة 2560×1440 بكسلا، مع معالج سنابدراغون 808 سداسي النوى، ومعالج الرسوميات أدرينو 416، بالإضافة إلى ذاكرة وصول عشوائي (رام) بحجم ثلاثة غيغابايتات، وكاميرا خلفية بدقة 18 ميغابكسلا وأمامية بدقة خمسة ميغابكسلات.

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية