على الرغم من الوظائف والمزايا العديدة التي يوفرها نظام تشغيل غوغل أندرويد فإنه ينطوي على عيب يتمثل في عدم توفر ميزة اختيار الحقوق الممنوحة لأي من التطبيقات، فإذا رغب المستخدم في تنزيل أحد التطبيقات فإما أن يقبل بشكل كامل جميع الحقوق التي يطلبها التطبيق، أو يتخلى عن تنزيله على الإطلاق.

وتقول مجلة "سي تي" الألمانية إنه يمكن للمستخدم التحرر من هذه القيود عن طريق تثبيت أحد أنظمة التشغيل البديلة لنظام أندرويد على الهاتف الذكي أو الحاسوب اللوحي المزود بنظام غوغل.

وبالإضافة إلى ذلك، فإن أنظمة التشغيل البديلة لأندرويد تعمل على حل أي مشكلة بسبب عدم توافر تحديثات أندرويد للهاتف الذكي الخاص بالمستخدم، كما يمكن من خلالها الحد من قدرة تطبيقات غوغل التي تتعذر إزالتها في نظام أندرويد العادي في جمع بيانات المستخدم.

عندما يرغب المستخدم في تجربة هذا النظام عليه التأكد بدقة من أن هاتفه ضمن الأجهزة التي يدعمها نظام التشغيل البديل "سيانوجين مود" (CM)

الأنظمة البديلة
وإذا بحث المستخدم عن أنظمة تشغيل بديلة لأندرويد على شبكة الإنترنت والتي يطلق عليها اسم (Custom-ROM) فإنه سيعثر على مجموعة متنوعة من تلك الأنظمة المجانية التي يمكن تثبيتها على مختلف الأجهزة الجوالة، ومنها على سبيل المثال "إم آي يو آي" و"بارانويد أندرويد"، و"أي أو كي بي"، و"سيانوجين مود".

ويعد هذا الأخير أشهر الأنظمة البديلة لأندرويد، والذي ينصح به الخبراء بالنسبة للمبتدئين لأنه متوافق ومستقر للغاية، ويتوافر لسلسلة كاملة من أجهزة أندرويد.

وعندما يرغب المستخدم في تجربة هذا النظام عليه التأكد بدقة من أن هاتفه ضمن الأجهزة التي يدعمها نظام التشغيل البديل "سيانوجين مود" (CM).

ويستفيد المستخدمون الجدد من نظام "سيانوجين مود" من المنتدى النشط والفعال والمستندات الواسعة في موسوعة ويكي الخاصة به، بالإضافة إلى الكثير من الإرشادات والتعليمات على شبكة الإنترنت، بالإضافة إلى توافق تصميم واجهة المستخدم مع التصميم المعتاد لشركة غوغل، مع إمكانية تخصيصها بدرجة كبيرة لتتواءم مع رغبات واحتياجات المستخدم.

يتيح سيانوجين مود للمستخدم حظر وصول التطبيقات إلى جهات الاتصال وبيانات الموقع والرسائل، علاوة على أنه يمكن سحب هذه الحقوق في وقت لاحق أو يمكن منحها حسب الطلب

تحذير
وعلى الرغم من أن عملية تثبيت نظام "سيانوجين مود" تتم حاليا بمنتهى السهولة وبشكل تلقائي بواسطة تطبيق تثبيت على الهاتف الذكي وبرنامج تثبيت على الحاسوب المكتبي الذي يتم توصيله بالهاتف الذكي عن طريق كابل فإن الأمر لا يخلو من بعض المخاطر، حيث يؤدي تثبيت نظام تشغيل بديل إلى إلغاء حقوق الضمان، لذلك يفضل إجراء عملية التغيير على الأجهزة القديمة التي لم يعد يتوافر لها أي تحديثات.

ويقوم نظام "سيانوجين مود" بجمع إحصائيات المستخدم مع إخفاء الهوية، وهو ما يتيح إمكانية تعطيله بدون مشاكل، إلى جانب أن النظام يتيح للمستخدم حظر وصول التطبيقات إلى جهات الاتصال وبيانات الموقع والرسائل، علاوة على أنه يمكن سحب هذه الحقوق في وقت لاحق أو يمكن منحها حسب الطلب، كما يوفر إمكانيات التخصيص، مثلا عند برمجة أزرار الهاتف أو الإضاءة الخاصة بالرسائل الإخبارية.

بالإضافة إلى ذلك فإن نظام "سيانوجين مود" يزخر ببعض التطبيقات العملية، مثل إدارة الملفات أو الكشاف أو مدير "دي إس بي" لإعدادات الصوت الخاصة بمختلف الأجهزة مثل سماعة الرأس أو السماعة أو تقنية البلوتوث.

كما يمكن للمستخدم الوصول إلى "جذر" الهاتف، أي تتاح له جميع حقوق مدير النظام بجهاز أندرويد التي يمكن تشغيلها وإيقافها بخطوات بسيطة.

المصدر : الألمانية