احتار العلماء في سبب تلك العلامات الحمراء المشابهة لخربشة القطط التي رصدتها كاميرات مسبار الفضاء "كاسيني" التابع لوكالة ناسا الأميركية على أحد أقمار كوكب زحل. وتبدو العلامات في شكل خطوط حمراء ضخمة مقوسة ممتدة عبر سطح القمر "تثيس".

ويعتقد الخبراء أن تلك المادة الحمراء هي جليد مكشوف مخلوط بشوائب كيميائية أو نتيجة انبثاقات غازية قادمة من تحت السطح, ويمكن أن تكون أيضا كسورا في الأرض.

وأضافوا أنه إذا كانت البقع ليست سوى قشرة رقيقة وملونة على التربة الجليدية لسطح القمر فإن التعرض للبيئة الفضائية على سطح تثيس قد يمحوها على فترات زمنية قصيرة نسبيا.

يشار إلى أن كاسيني يجوب الفضاء منذ 11 عاما ولا يزال يرصد اكتشافات مذهلة، ويخطط خبراء ناسا للاقتراب أكثر من أقواس تثيس الحمراء في نوفمبر/تشرين الثاني لمعرفة ما إذا كان بإمكانهم فك لغز مصدر ومكونات هذه العلامات غير العادية؟

المصدر : ديلي تلغراف