سجلت شركة غوغل براءة اختراع جديدة لدى المكتب الأميركي لبراءات الاختراع والعلامات التجارية (يو أس بي تي أو)، تتعلق بتقنية توظف العدسات اللاصقة كجهاز لتحديد الهوية.

وتصف براءة الاختراع الجديدة عدسات لاصقة تغطي كامل قزحية العين أو جزءا منها، تضم حساسا ضوئيا أو عدة حساسات مدمجة بسطح العدسات لقراءة الضوء المنعكس عن القزحية.

وتوظَّف هذه الحساسات في جمع صورة للقزحية، والتي يجري بعد ذلك مقارنتها مع صورة للقزحية نفسها موجودة في ذاكرة الحاسوب. وفي حال تطابق الصورتين، يمكن أن يُفتح باب لمرتدي العدسات، أو أن يتاح الوصول إلى ملف يحوي معلومات حساسة، على سبيل المثال.

ولم تخض براءة الاختراع المقدمة من طرف غوغل في تفاصيل التطبيقات المحتملة لهذه التقنية، لكن يفترض استخدام العدسات لأغراض المصادقة الحيوية (البيومترية) في عدد من التقنيات في سياقات مختلفة.

وكانت غوغل أعلنت العام الماضي عن تطوير عدسات لاصقة ذكية تقيس نسبة السكر في الدم لدى مرضى السكري. وفي هذا النوع من العدسات، تدمج رقاقة إلكترونية بالغة الصغر مع حساسات بين طبقتي مادة العدسات، وتصل الدموع إلى الحساسات من خلال ثقب صغير في العدسة لتقيس مستويات السكر في الدم من الدمع.

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية