كشفت شركة غوغل رسميا عن توفير خدمتها لبث الموسيقى مجانا للمستخدمين مع دعم الإعلانات في الخدمة، في خطوة يبدو أنها تستهدف شركة آبل التي ستطرح نهاية الشهر الجاري خدمتها الجديدة لبث الموسيقى "آبل ميوزيك".

وقالت غوغل إنها ستدعم طريقة جديدة لإيصال الموسيقى المناسبة للمستخدم، حيث إن الخدمة توفر كل ما يحتاجه ويريده المستخدم على مدار اليوم وحسب الوقت الذي يستمع فيه إلى الموسيقى، سواء أكان وقت العمل أم وقت التمارين الرياضية أم أي وقت آخر.

ووفقا للشركة فقد شارك في تطوير الخدمة الجديدة العديد من الخبراء الموسيقيين، حيث تم عمل محطات موسيقية مخصصة لكل وقت معين أو نشاط معين يقوم به المستخدم، فتوجد مثلا محطة أثناء القيادة، وأخرى أثناء العمل، وأخرى لوقت النوم، وأخرى لوقت التمارين الرياضية، دون أن يتمكن المستخدم في النسخة المجانية من اختيار أغان معينة.

ويمكن للمستخدم عندما يريد موسيقى مخصوصة بشكل أكثر، البحث عن الأغاني عبر أسلوب الأغاني ونوعها، أو الحالة المزاجية، أو النشاط الذي يفعله في الوقت الذي يرغب في الاستماع إليه.

لكن سيتوجب على الراغبين في الاستماع إلى أغان مخصوصة دفع رسوم الاشتراك في الخدمة، وسيمكنهم تشغيل الأغاني بدون إعلانات، وتحميل الموسيقى لتشغيلها أثناء عدم وجود إنترنت، وعمل قوائم تشغيل مخصوصة، إلى جانب العديد من الميزات الأخرى.

وأعلنت الشركة أن الخدمة المجانية متوفرة حالياً في الولايات المتحدة على الإنترنت، وستتوفر لاحقا على نظامي أندرويد وآي.أو.أس في الأسبوع الحالي. وتتيح النسخة المجانية من الخدمة نحو خمسين ألف أغنية من أصل أكثر من ثلاثين مليونا متوفرة للاشتراكات المدفوعة.

ويبدو أن غوغل من وراء طرح نسخة مجانية في هذا الموعد تسعى إلى منافسة خدمة آبل الجديدة للموسيقى "آبل ميوزيك" التي ستتوفر نهاية يونيو/حزيران الحالي لأنظمة ماك وآي.أو.أس وويندوز، كما أنها ستتوفر لنظام أندرويد بعد ذلك في الخريف القادم.

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية