ستنطلق غدا الأربعاء فعاليات مؤتمر غوغل للمطورين المعروف باسم غوغل "آي/أو"، والذي ينتظر المتابعون أن تكشف فيه الشركة عن نظام التشغيل المقبل للأجهزة الذكية الذي يحمل حاليا الاسم الرمزي "أندرويد إم"، ورغم أن المؤتمر سيركز بشكل رئيسي على تطوير البرامج فإنه قد يكون منطلقا للتوقعات بشأن أحدث أجهزة نيكسوس التي ستطرح بوقت لاحق هذا العام.

وإحدى أبرز الإشاعات -التي بدأت تتنامى قبل انطلاق المؤتمر- هي أن غوغل ستطرح لأول مرة خلال هذا العام هاتفي نيكسوس، لكن لن يتم طرح أي حاسوب نيكسوس لوحي.

وتتماشى هذه الإشاعات مع تقارير سابقة أشارت إلى أن غوغل ستطرح هاتفي نيكسوس، الأول سيأتي بقياس 5.7 بوصات وسيكون لأول مرة من تطوير شركة صينية هي هواوي، والثاني بقياس 5.2 بوصات وسيكون من تطوير شركة إل جي الكورية الجنوبية.

أما هاتف هواوي فسينافس في سوق أجهزة الـ"فابلت"، وسيطرح بمعالج سنابدراغون 810 ثماني النوى وببطارية بسعة 3500 ميلي أمبير/ساعة. أما هاتف إل جي فهو يبدو شبيها -وفقا للتقارير- بهاتفها الذكي الأخير "إل جي جي4"، بمعالج سنابدراغون 808 سداسي النوى وببطارية بسعة 2700 ميلي أمبير/ساعة.

ونقل موقع "أندرويد بوليس" المختص بأخبار أندرويد، عن مصدر وصفه بالمطلع أن غوغل لا تخطط في الوقت الحالي لإطلاق حاسوب لوحي ضمن سلسلة نيكسوس هذا العام، وستواصل اعتمادها لعام آخر على طراز نيكسوس9 الذي طورته بالتعاون مع شركة إتش تي سي التايوانية وطرحته في نوفمبر/تشرين الثاني 2014.

المصدر : مواقع إلكترونية