رماح الدلقموني-الدوحة

أعلنت قناة الجزيرة الفضائية اعتمادها النطاق العربي العلوي ".شبكة" عنوانا لموقعها الإلكتروني العربي "الجزيرة نت" على الإنترنت، ليكون رديفا للنطاق الإنجليزي المستخدم حاليا aljazeera.net، وذلك ضمن التزام الجزيرة بدعم التواجد العربي القوي على الإنترنت وتشجيع استخدام اللغة العربية بين أبنائها.

ويعني إطلاق النطاق ".شبكة" أن بإمكان المستخدمين العرب في كل مكان الوصول إلى موقع الجزيرة الإلكتروني بكتابة "الجزيرة.شبكة" في شريط العنوان لمتصفح الإنترنت، ليوفر بذلك بديلا سهلا لمستخدمي الإنترنت العرب للوصول إلى موقع الجزيرة.

وفي هذا الصدد، قال مدير تحرير الجزيرة نت محمد المختار الخليل إن النطاق ".شبكة" يخاطب كلا من تاريخ الجزيرة باعتبارها قناة إخبارية تركز على المنطقة العربية، ومستقبلها بوصفها شبكة إعلامية عالمية مبدعة، كما أن استخدام هذا النطاق "سيتيح لنا إظهار أصولنا العربية، ويخلق مساحة في الإنترنت تكون عربية بتفرد".

وأكد الخليل أن استخدام هذا النطاق يعد إضافة جديدة إلى اللغة العربية، ويكسر احتكار الحرف اللاتيني، مشيرا إلى أن هناك نسبة -ولو قليلة- من مستخدمي الإنترنت لا تستطيع كتابة اسم الموقع بالأحرف اللاتينية، ولكنها تستطيع كتابته بالعربية، وهذا مما يشجع أيضا.

وتوقع مدير تحرير الجزيرة نت نجاح النطاق العربي بين المستخدمين العرب، وقال إن الناس لم تكن تعرف في يوم من الأيام كتابة "com." أو "net."، والآن يأتي النطاق ".شبكة"، وهو أسهل وأسرع تقبلا.

أما محمد زيدان المدير العام لشركة إي آر آي مينا إف زد ( ARI MENA FZ- LLC) المزودة والمشغلة للنطاق ".شبكة" فأشار إلى أن 55% من عمليات البحث على محرك البحث غوغل في العالم العربي تتم باللغة العربية، وبالتالي فإن استخدام النطاق العربي سيوفر تجربة متكاملة باللغة العربية للناطقين بها على شبكة الإنترنت، ويساعد على منح الإنترنت صبغة عربية، وفق تعبيره.

وأضاف أن هناك أجيالا قادمة ستُقبل على استخدام الإنترنت، ويجب أن يكون لديهم خيار آخر غير استخدام الحروف اللاتينية التي كان جيلنا مجبرا على استخدامها لعدم وجود البديل الآخر، وهو اللغة العربية.

وأوضح أن عدد الناطقين بالعربية يبلغ نحو 380 مليونا على مستوى العالم، منهم 36% فقط يستخدمون الإنترنت حاليا، وهي نفسها نسبة الذين يجيدون -إلى حد كبير- اللغتين العربية والإنجليزية، في حين أن النسبة المتبقية ذات معرفة أقل باللغة الإنجليزية، وبالتالي فإن فرص انتشار استخدام النطاق العربي بينها ستكون أكبر.

يذكر أن الجزيرة نت كانت اعتمدت في فبراير/شباط الماضي النطاق العربي "الجزيرة.موقع" ليكون رديفا للنطاق الإنجليزي، وباعتماد النطاق العربي الجديد "الجزيرة.شبكة" يكون أمام مستخدمي الإنترنت العرب خياران يسيران للوصول إلى موقع الجزيرة من أي مكان في العالم.

المصدر : الجزيرة