أقلعت الطائرة التي تعمل بواسطة الطاقة الشمسية "سولار إمبلس2" الاثنين من أبو ظبي عاصمة الإمارات العربية المتحدة، في أول رحلة لها حول العالم من دون أية قطرة وقود، بهدف إعطاء دفع لموارد الطاقة النظيفة.

وأقلعت الطائرة من مطار البطين في أبو ظبي بقيادة الطيار السويسري أندريه بوش بيرغ، الذي قال إن الرحلة تهدف إلى تأكيد أن الإنسان قادر على خفض استهلاكه من الطاقة، وتأمين مصادر متجددة باستخدام تقنيات جديدة.

وتقطع الطائرة في رحلتها حول العالم مسافة 35 ألف كيلومتر خلال خمسة أشهر، وأولى محطاتها سلطنة عُمان. أما أيام التحليق الفعلي المتوقعة فهي 25 يوما، وستحلق خلال طيرانها على ارتفاع 8500 متر كحد أقصى.

وستتوقف الطائرة بعد سلطنة عُمان في أحمد آباد وفاراناسي في الهند، ثم في ماندالاي في بورما، ثم في شنونغ كينغ ونان جينغ في الصين.

وبعد الصين، تتجه الطائرة عبر المحيط الهادي إلى هاواي، ومن ثم إلى ثلاثة مواقع في الولايات المتحدة، بما في ذلك مدينتا فينكس ونيويورك، حيث ستكون لها وقفة رمزية في مطار كينيدي.

وبعد ذلك تعبر الطائرة المحيط الأطلسي في رحلة تاريخية أخرى، قبل أن تتوقف في جنوب أوروبا أو شمال أفريقيا بحسب المعطيات المناخية، ثم تعود إلى أبو ظبي.

المصدر : الجزيرة + وكالات