يشهد اليومُ الجمعة كسوفا للشمس يحول النهار إلى ظلام في النصف الشمالي من الكرة الأرضية، يلي ذلك ظاهرة أخرى تسمى "القمر السوبر" التي تضيء الليل.

وأكد علماء فلكيون أن الكسوف سيشاهد في جميع مناطق شمال أفريقيا وأوروبا وشمال قارة آسيا، ويعد العلماء ظاهرة كسوف الشمس فرصة ثمينة لمشاهدة الغلاف الجوي المحيط بالشمس ودراسته.

فمن المتوقع أن يحجب القمر نور الشمس كليا لفترة وجيزة في شريط على شكل نصف دائرة في  غرينلاند بالدانمارك، وكلما تم الابتعاد عن هذه المنطقة كان الكسوف أقل.

وفي منطقة عرضها 500 كلم وطولها 5600 كلم تمتد من شمال الأطلسي إلى القطب الشمالي، سيحجب القمر تدريجيا الشمس حتى تختفي كليا مدة دقيقتين و47 ثانية كحد أقصى.

ويحصل الكسوف الكامل عندما يمر القمر بين الأرض والشمس في وقت تكون فيها الأجرام الثلاثة مصطفة في خط مستقيم.

وهذا عاشر كسوف كامل للشمس في القرن الـ21 وأول كسوف في العام 2015. وسيحصل في يوم اعتدال الربيع الذي تنتقل خلاله الشمس من نصف الكرة الجنوبي إلى نصفها الشمالي.

المصدر : الجزيرة + وكالات