كشفت شركة كيوسيرا اليابانية، المتخصصة بصناعة الهواتف الذكية للأعمال الشاقة، عن عزمها استعراض نموذج تجريبي من هاتف ذكي يدعم تقنية الشحن بالطاقة الشمسية، وذلك في مؤتمر الجوال العالمي الذي سينطلق بعد أيام.

واستفادت الشركة في تطوير النموذج التجريبي للهاتف المذكور من تقنية توفرها شركة "صن بارتنر تكنولوجيز" للهواتف الذكية تحمل اسم "ويسبس كريستال".

وتعمل تقنية ويسبس كريستال عبر وضع شريحة خاصة ماصة للطاقة أسفل الشاشة اللمسية في الهواتف الذكية، وهذه الشريحة لا تؤثر في صناعة الهواتف وتعمل مع أنواع الشاشات المختلفة مثل شاشات "إل سي دي" و"أو إل إي دي".

وحسب شركة صن بارتنر لا تكاد الشريحة تُرى للمستخدم العادي ولا تؤثر بشكل كبير في سمك الأجهزة المزودة بها، لكنها مع ذلك توفر للمستخدم -من خلال الطاقة الشمسية- إمكانية مواصلة استخدام هاتفه في حالة نفاد الطاقة الأصلية للبطارية وعدم توفر مصدر كهرباء قريب.

وتقول كيوسيرا إن النموذج التجريبي سيعتمد على هاتفها "توركيو كي سي-إس701" المصمم للأعمال الشاقة، والذي يتميز بقدرته على مقاومة الصدمات والماء والغبار وأشعة الشمس القوية المباشرة، وكذلك العمل في درجات حرارة عالية تصل إلى 60 درجة مئوية أو درجات الحرارة المنخفضة حتى 30 درجة تحت الصفر.

وأكدت أن استعراض النموذج التجريبي في هذا الهاتف أثناء مشاركتها في مؤتمر الجوال العالمي سيكون تمهيدا لإطلاق أجهزة تعمل بالطاقة الشمسية في وقت لاحق عقب الانتهاء من جميع عمليات الاختبار والتطوير.

ومن المنتظر أن ينطلق مؤتمر الجوال العالمي في مدينة برشلونة الإسبانية في الثاني من الشهر المقبل ويستمر حتى الخامس منه، ويتوقع أن يشهد إطلاق مجموعة واسعة من الهواتف الذكية والأجهزة الذكية القابلة للارتداء.

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية