قررت شركة غوغل الأميركية طرح النسخة المتقدمة من تطبيقها المعروف "غوغل إيرث" مجانا لجميع المستخدمين بعد أن كان استخدامها يتكلف 399 دولارا سنويا، ويقتصر على الشركات والمستكشفين الجادين.

ويعتبر تطبيق "غوغل إيرث" من التطبيقات الشائعة المستخدمة في العديد من الحواسيب المحمولة والأجهزة الذكية، لكن النسخة المتقدمة منه والمعروفة باسم "غوغل إيرث برو" تضم مزايا لا يحتاجها كثير من المستخدمين، مثل أدوات قياس ورسم وتحليل وتخطيط متقدمة للمواقع الجغرافية، وإمكانية طباعة الصور بدقة عالية.

ويقدم الإصدار المتقدم كذلك خيارات القيام برحلات افتراضية حول العالم وتسجيل مقاطع فيديو لها، أو معرفة بيانات عن قطع الأراضي مثل مساحتها، أو معرفة معلومات عن أعداد السكان بمنطقة ما، والحصول على صور جوية للأرض وبيانات حركة المرور بالشوارع وصور التجوّل الافتراضي البانورامية.

وبقرار غوغل الأخير أصبحت كافة المزايا السابقة مجانية، وربما تعد ميزة مقاطع الفيديو التي تعرض جولة للطيران عبر الأماكن من أكثر المزايا إثارة التي قد يرغب كثير من المستخدمين في الترقية إلى النسخة المتقدمة بسببها.

ولم تتضح بعد الأسباب التي دفعت غوغل لطرح النسخة المتقدمة من تطبيقها مجانا، حيث لا يكشف الإعلان الرسمي للشركة الكثير من التفاصيل، وربما يكون السبب -وفق موقع ديجيتال تريند الإلكتروني- المنافسة المتنامية من خدمات الخرائط الأخرى (مثل خرائط أبل، وخرائط هير) أو ربما لأنه لم يكن يدر عليها الكثير من المال.

ومع ذلك، فإنه ما يزال بإمكان غوغل تحقيق أرباح من خلال قاعدة البيانات الضخمة لخرائط التضاريس والمواقع، حيث ما يزال يجب على الشركات الدفع إذا أرادت الوصول إلى واجهة برمجة التطبيق المتقدمة المطلوبة لاستخدام البيانات في برامج أو منصات أخرى، ونتيجة لذلك ربما وجدت غوغل أنه من غير الضروري فرض رسوم على استخدام النسخة المتقدمة.

وللحصول على النسخة المتقدمة، أطلقت الشركة صفحة للتسجيل المجاني في الخدمة يحصل المستخدم من خلالها على رخصة تنزيل البرنامج مجانا، مع الإشارة إلى أنه يدعم العمل على أنظمة ويندوز ابتداء من ويندوز إكس بي، وماك ابتداء من الإصدار 10.6، ويتطلب مساحة تخزين خالية بسعة خمسمائة ميغابايت.

المصدر : مواقع إلكترونية