تخطط شركة فورد للسيارات لاستثمار نحو 4.5 مليارات دولار في بناء برنامج متكامل المعالم لصناعة السيارات الكهربائية، وتخطط لامتلاك 13 نوعا من المركبات الكهربائية تسير على الطريق بحلول العام 2020.

وأعلنت الشركة الجمعة إستراتيجيتها الجديدة من مقر الشركة الرئيسي في مدينة ديربورن التابعة لولاية ميشيغان الأميركية، في أكبر التزام تخوضه فورد تجاه السيارات الكهربائية.

ورغم أن مبيعات السيارات الكهربائية تعتبر معدومة حاليا، فإن شركات صناعة السيارات تعمل على تحسين منتجاتها في سبيل خفض استهلاك الوقود قبل الموعد النهائي لتنفيذ معايير الانبعاثات الأكثر صرامة المحددة في العام 2025.

وستشمل نماذج السيارات الكهربائية الجديدة "فورد فوكوس" جديدة مجهزة بقدرة تسريع الشحن، حيث بإمكانها السير لمسافة 100 ميل (160 كلم) قبل إعادة شحنها، وهي تشحن ما نسبته 80% خلال نصف ساعة.

وتشير الشركة إلى أن ما نسبته 40% من منتجاتها ستتوفر منها إصدارات كهربائية، وأظهرت فورد نموذجا للصحفيين لم يتم الكشف عنه سابقا من سيارة فيوجن الهجينة التي ستكشف عنها لأول مرة رسميا خلال معرض أميركا الشمالية الدولي للسيارات.

وتعمل الشركة على توسيع برنامج الهندسة الكهربائية لديها، حيث وظفت أكثر من 120 مهندسا جديدا لديها في سبيل العمل على توسيع وزيادة قدرة مشروعها.

وتعتمد تصميمات السيارة الكهربائية على محرك يعمل بالكهرباء، ونظام تحكم كهربائي، وبطارية قوية يمكن إعادة شحنها، مع المحافظة على خفض وزنها وجعل سعرها في متناول المستهلكين.

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية