ذكرت أحدث التقارير الصادرة من وسائل الإعلام الصينية أن شركة آبل بدأت بتطوير الجيل الثاني من ساعتها الذكية "آبل ووتش" على أن تطرحها في الأسواق بالربع الثاني من عام 2016.

واستندت التقارير الصادرة إلى اجتماعات المستثمرين التي تمت في فرنسا وترأسها الرئيس التنفيذي لشركة كوانتا التايوانية باري لام الذي تصنع شركته هذه الساعات.

ولم يتم الكشف عن أي تفاصيل بخصوص المواصفات التقنية للجيل القادم من ساعة آبل الذكية، إلا أن باري قال -وفقا للتقارير- إنها ستأتي بعتاد ونظام تشغيل محسنين بالكامل مقارنة بالجيل الأول.

وطرحت آبل الجيل الأول من ساعتها الذكية في أبريل/نيسان من العام الجاري، وذكرت بعض التقارير أن الشركة باعت ما يزيد على سبعة ملايين وحدة منها خلال ستة أشهر فقط، مما جعلها تتجاوز مبيعات الساعات الذكية الأخرى الموجودة في الأسواق مجتمعة.

ويحتاج الجيل الأول من الساعة لهاتف آيفون لكي يعمل بشكل سليم، حيث تتم المعالجة على الساعة والهاتف معا، إلا أنه وبصدور الإصدار الثاني من نظام تشغيل ساعة آبل "ووتش أو إس" أصبح بالإمكان تشغيل بعض التطبيقات بشكل كامل على الساعة دون تدخل هاتف آيفون.

ومن المتوقع أن يحتوي الجيل الثاني على كاميرا لإجراء مكالمات الفيديو، فضلا عن إمكانية استخدام شريحة اتصال للاتصال بالإنترنت وتلقي المكالمات والرسائل بشكل منفصل عن الهاتف.

يذكر أنه تتوفر في متاجر آبل 38 نسخة مختلفة من الساعة تندرج من النسخ الثلاث الأساسية، وهي "آبل ووتش الرياضية"، و"آبل ووتش" القياسية، فضلا عن "إصدارة آبل ووتش" المحدودة المطلية بالذهب والتي يبدأ ثمنها بعشرة آلاف دولار ويصل إلى 17 ألف دولار.

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية