ابتداء من 28 الجاري سيتوفر للمستخدمين خيار الاشتراك في نسخة خالية من الإعلانات بموقع يوتيوب تحمل اسم "يوتيوب الأحمر" مقابل عشرة دولارات شهريا، وفقا لما أعلنته أمس الأربعاء شركة غوغل مالكة موقع مشاركة مقاطع الفيديو الشهير.

وقالت الشركة -في بيان على موقعها الرسمي- "لسنوات كان يخبرنا معجبو يوتيوب بأنهم يرغبون في المزيد، وبخيارات أكثر عند مشاهدة المحتوى المفضل لهم، وبطرق أكثر لدعم صانعي هذا المحتوى، وفوق كل ذلك، بخيار مشاهدة مقاطع الفيديو المفضلة لديهم دون انقطاع".

وأضافت أنه في 28 أكتوبر/تشرين الجاري سيتحقق لمعجبي يوتيوب ما يريدونه تماما، حيث سيتم طرح "يوتيوب الأحمر" كخدمة جديدة قائمة على مبدأ الاشتراك الشهري، ومصممة لتوفير ما تصفها غوغل بأنها "أفضل تجربة يوتيوب".

وتتيح الخدمة الجديدة للمستخدمين مشاهدة يوتيوب دون إعلانات، مع تمكين المستخدم من حفظ مقاطع الفيديو لمشاهدتها في وقت لاحق دون اتصال بالإنترنت على هاتفه الذكي أو حاسوبه اللوحي، وتشغيل مقاطع الفيديو في خلفية الجهاز، وذلك مقابل اشتراك بقيمة 9.99 دولارات شهريا.

والاشتراك في الخدمة عبر جهاز معين يمتد تلقائيا إلى الأجهزة الأخرى ومن أي مكان يسجل منه المستخدم الدخول، كما يغطي الاشتراك كافة خدمات يوتيوب الأخرى بما في ذلك "يوتيوب غيمنغ" الخاص بالألعاب و"يوتيوب ميوزك" الجديد الذي أطلقته الشركة أمس، و"يوتيوب كيدز" الموجه للأطفال.

وتحاول غوغل معرفة عدد الذين قد يدفعون عشرة دولارات شهريا للحصول على يوتيوب خال من الإعلانات، خاصة أن هذا المبلغ يماثل ما يدفعه المستخدم شهريا للاشتراك في خدمة بث الفيديو "نيتفليكس".

ويتطلع يوتيوب إلى تطوير بعض المحتوى الأصلي الخاص به لجذب انتباه المشتركين المحتملين وبشكل ينافس مباشرة خدمتي "هولو" و"نيتفليكس" المتخصصتين في بث الأفلام والمسلسلات مقابل اشتراك شهري.

وانتشرت سابقا معلومات بشأن استعداد موقع يوتيوب -أكبر موقع لمشاركة الفيديو في العالم- لتقديم لائحة من البرامج التي سوف تكون متاحة للأشخاص الذين ينضمون لخدماته مقابل الاشتراك فقط.

ونشر يوتيوب مقطعا رسميا حول الخدمة مع عبارة أنه يمكن للمشاهدين في الولايات المتحدة تجريب يوتيوب الأحمر لمدة شهر واحد مجانا ابتداء من 28 من الشهر الجاري، مع الإشارة إلى أن الخدمة ستتوفر قريبا في دول أخرى.

المصدر : مواقع إلكترونية