ألمحت دراسة إيطالية إلى احتمال وجود ما يمكن وصفه بأنه مدخل عملاق في مركز مجرة التبانة يؤدي إلى مجرة أخرى. ويعتقد العلماء أن المادة المظلمة في مركز مجرتنا يمكن أن تدعم "ثقبا دوديا" (هو ممر وهمي داخل الثقب الأسود) يمكن السفر عبره.

ويزعم علماء الفيزياء الفلكية بالكلية الدولية للعلوم المتقدمة بمدينة تريستي الإيطالية أنه من الممكن رياضيا أن تكون المادة السوداء قد شكلت بوابة في وسط مجرة التبانة، ومن ذلك يمكن افتراض وجود نفق للسفر عبر الزمن، ويعتقد العلماء أنه يمكن أن تحتوي المجرات المجاورة لنا مثل مجرة أندروميدا، أو ما يعرف بكوكبة المرأة المسلسلة، على ثقوب دودية أيضا.

ويقول العلماء إن المادة المظلمة قد تزود الوقود اللازم لبناء الثقب الدودي والمحافظة عليه، وبالتالي فإن الثقوب الدودية يمكن العثور عليها بالطبيعة، وأضافوا أن هذه الدراسة قد تشجع العلماء على البحث عن الأدلة الرصدية للثقوب الدودية بمنطقة الهالة المجرية.

المصدر : ديلي تلغراف