كشف المصمم إدوارد زاريك عن نموذج لجهاز محمول يضم منصتي ألعاب الفيديو "بلاي ستيشن4″ و"إكس بوكس1" جنباً إلى جنب، والذي أطلق عليه اسم "بلاي بوكس".

وأوضح المصمم أن جهاز "بلاي بوكس" يتيح لمستخدميه تشغيل أي من جهازي الألعاب بشكل منفصل على شاشة مدمجة بقياس 22 بوصة.

وأشار إلى أن الجهاز يملك منفذا لكابل الإنترنت لا يؤثر على دعم جهازي الألعاب للاتصال بشبكات "واي فاي"، إضافة إلى منفذ "أتش دي أم آي" للتوصيل بشاشات العرض الخارجية.

ويضم "بلاي بوكس" منفذا واحدا للطاقة لكلا جهازي الألعاب، ويدعم إمكانية تشغيلهما في وقت واحد، إلا أن المصمم فضل وضع زر تشغيل واحد للتحويل بين الجهازين وتشغيل أي منهما بشكل منفصل.

وقال زاريك إن تشغيل أي من جهازي "بلاي ستيشن4″ أو "إكس بوكس1" بشكل منفصل يضمن عدم تلف الجهاز كلياً أو أي من جهازي الألعاب بسبب السخونة الزائدة.

ولا يعد جهاز "بلاي بوكس" أول الأجهزة المحمولة التي تضم بداخلها منصات ألعاب شهيرة يكشف عنها زاريك، حيث سبق أن كشف عن جهاز "إكس بوكس" الذي يضيف شاشة مدمجة إلى جهاز "إكس بوكس1"، وجهاز "بلاي بوكس" الذي يضيف شاشة مدمجة إلى جهاز "بلاي ستيشن4″.

يذكر أن النموذج الذي كشف عنه زاريك لجهاز "بلاي بوكس" يعد نموذجا تجريبيا صنع حسب الطلب وكلف 1400 دولار، إلا أن المصمم ألمح إلى إمكانية طرح نماذج أخرى من الجهاز للبيع مستقبلا.

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية