من المنتظر أن تطرح شركة شياومي الصينية -إحدى أسرع الشركات التقنية نموا في العالم- هاتفا ذكيا جديدا يدعم شبكات اتصالات الجيل الرابع "إل تي إي" لا يزيد سعره على 65 دولارا، مما سيجعله أرخص هاتف ذكي من نوعه يدعم هذه الشبكات.

وحصل الهاتف الجديد على ترخيص هيئة الاتصالات الصينية التي كشفت عن عدد من مواصفاته، ومنها أنه سيأتي بشاشة قياسها 4.7 بوصات وبدقة 720p، وسيضم 1 غيغابايت من ذاكرة الوصول العشوائي وثماني غيغابايتات من مساحة التخزين الداخلية، يمكن زيادتها باستخدام بطاقة تخزين خارجية (مايكرو إس دي).

وسيبلغ سمك الهاتف -الذي لم يتبين بعد موعد طرحه في السوق- 9.2 مليمترات، وسيزن 134 غراما، كما سيعمل بالإصدار 4.4.4 كيتكات من نظام التشغيل "أندرويد"، وسيأتي مزودا بكاميرا خلفية بدقة ثماني ميغابكسلات، وفقا لهيئة الاتصالات الصينية.

وكانت شياومي عقدت أواخر العام الماضي صفقة براءات اختراع مع شركة تصنيع الرقائق الإلكترونية الصينية "ليدكور تكنولوجيز"، ومع أن الصفقة كانت صغيرة إلى حد ما، حيث لم تكلفها سوى 17 مليون دولار، لكنها أعطت الشركة الصاعدة القدرة على تصنيع هواتف تدعم شبكات الجيل الرابع.

وسيتضمن الهاتف معالجا من إنتاج "ليدكور تكنولوجيز" يعمل بشريحة رباعية النوى من نوع "كورتكس أي7" بسرعة 1.6 غيغاهيرتز، وذلك عوضا عن استخدام المعالج سنابدراغون 410 لشركة كوالكوم الأميركية الذي اعتادت الشركات الأخرى استخدامه لتصنيع هواتف رخيصة تدعم شبكات الجيل الرابع.

ويذكر أن شركة شياومي حصلت -وفقا لتقارير إعلامية في الخامس من الشهر الجاري- على لقب أكثر الشركات التقنية الناشئة قيمة في العالم، وذلك خلال أربع سنوات فقط على انطلاقها، وهي أكبر مورد للهواتف الذكية في الصين، وتتميز بتصنيع هواتف ذكية ذات مواصفات عالية لكنها تباع بنحو نصف سعر نظيراتها من هواتف سامسونغ وأبل.

المصدر : البوابة العربية للأخبار التقنية