أعلنت شركة آبل الأميركية للمعلوماتية أنها ستتخذ مزيدا من الإجراءات لحماية أجهزة مستخدميها إثر ما تردد عن اختراق قراصنة لاثنتين من خدماتها إحداهما "آي كلاود" للتخزين السحابي, ونشر صور عارية لمشاهير.

وقال المدير التنفيذي للشركة تيم كوك لصحيفة وول ستريت جورنال الأميركية إن الشركة ستستخدم نظام إنذار للمستخدمين يشمل رسائل إلكترونية وإخطارات لتحذيرهم إذا تمت محاولة لتغيير كلمات السر الخاصة بهم, أو في حال حدوث محاولة لنقل بيانات أو وثائق خاصة بهم من خادم "آي كلاود" (icloud) إلى أجهزة أخرى غير أجهزتهم.

وفي السابق لم تكن تصل إلى مستخدمي أجهزة آبل إخطارات بشأن نقل بياناتهم من "آي كلاود" إلى أجهزة غير أجهزتهم, وكانوا يتلقون فقط رسائل عندما تحدث محاولات لتغيير كلمات السر الخاصة بهم, أو أثناء تسجيل الدخول لأول مرة في حساب إلكتروني في جهاز جديد.

وتتوقع الشركة الأميركية المصنعة لأجهزة آيفون وآيباد أن تدخل إجراءات السلامة الجديدة حيز التنفيذ خلال أسبوعين.

وستسمح الإجراءات الجديدة لمستخدمي أجهزة آبل بتغيير كلمات السر الخاصة بهم من أجل التحكم في الحسابات الإلكترونية التي يشتبه أصحابها في أنها تعرضت للاختراق.

وكانت الشركة نفت الخميس أن يكون تسريب الصور العارية لعدد من المشاهير قد تم إثر اختراق خدمتي "آي كلاود" و"فايند ماي آيفون", وأكدت أن ذلك حدث بواسطة ما تعرف بأساليب الهندسة الاجتماعية التي استخدمها المخترقون لمحاولة توقع كلمات السر والأجوبة على الأسئلة السرية التي تتيح تغيير كلمة السر.

وأوضحت أن تحقيقاتها الأولية بينت أن بعض حسابات المشاهير تم اختراقها من خلال هجمات مُحددة على أسماء المُستخدمين وكلمات السر والأسئلة السرّية الخاصة بحسابات المُستخدمين في حواسيبهم.

ودعت الشركة جميع مستخدميها إلى استخدام كلمات سر قوية, وتفعيل التحقق بخطوتين لحماية حساباتهم من اختراقات مماثلة يقوم بها قراصنة.

المصدر : أسوشيتد برس,مواقع إلكترونية