قررت مجموعتا سامسونغ وأبل إسقاط كل النزاعات القضائية القائمة بينهما خارج الولايات المتحدة بخصوص براءات الاختراع، وفق ما أعلن عملاق الإلكترونيات الكوري الجنوبي اليوم.

وقالت سامسونغ في بيان إنها توصلت إلى اتفاق مع أبل على إسقاط كل المنازعات القضائية القائمة بين الشركتين خارج الولايات المتحدة، مضيفة أن هذا الاتفاق لا ينطوي على أي ترتيبات تتعلق بتراخيص.

ولفتت سامسونغ في بيانها إلى أن الشركتين ستكملان الدعاوى المنظورة أمام المحاكم الأميركية.

وكانت أبل طالبت في مايو/أيار الماضي بإعادة المحاكمة المرفوعة ضد منافستها سامسونغ، في محاولة للحصول على المزيد من التعويضات بالإضافة إلى الحصول على قرار بحظر مبيعات بعض أجهزة الأخيرة في سوق الولايات المتحدة.

وتسعى أبل إلى الحصول على مبلغ 3.2 مليارات دولار بالإضافة إلى 6.4 ملايين فوائد، كما طلبت 11040 دولارا عن كل يوم تتأخر فيه سامسونغ عن دفع ما تقضي به المحكمة.

يُذكر أن محكمة أميركية قضت بالشهر نفسه بتغريم سامسونغ بـ119.6 مليون دولار تعويضات عن أضرار لحقت بـ أبل بعدما ثبت انتهاك الأولى ثلاث براءات اختراع تعود للأخيرة، وذلك في إطار معركة قضائية طويلة يتهم فيها كل طرف الآخر بانتهاك براءات الاختراع الخاصة به.

وقالت أبل -في الطلب الخاص بإعادة المحكمة- إن وثائق سامسونغ الداخلية أظهرت إستراتيجية نسخ متعمدة لمئات المزايا البرمجية من هواتف آيفون، بما في ذلك براءات اختراع.

المصدر : الفرنسية