تدرس شركة غوغل السماح بإنشاء حسابات على الإنترنت للأطفال تحت سن 13 عاما، ومنح آبائهم القدرة على التحكم في كيفية استخدام هذه الخدمة لجعلها أكثر سهولة ومتوافقة مع القواعد.

وقالت صحيفة فايننشال تايمز نقلا عن مصدر مطلع إن غوغل تعكف على تصميم نسخة من يوتيوب -وهو موقعها للتشارك بالفيديو- من أجل الأطفال، وتدرس إنشاء حسابات أخرى صديقة للأطفال مثل نظامها "جي ميل".

ويفرض القانون الأميركي -الذي يطلق عليه قانون حماية الخصوصية على الإنترنت للأطفال- ضوابط صارمة على جمع واستخدام معلومات تتعلق بمن يقل سنهم عن 13 عاما.

وتأتي المبادرة لمساعدة الآباء في إنشاء حسابات لأطفالهم، وجعل هذه العملية أكثر سهولة ومتوافقة مع القواعد، وفقا لصحيفة وول ستريت جورنال.

ولا تقدم شركات الإنترنت مثل غوغل وموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك خدماتها للأطفال دون سن 13 عاما، ولكن يصعب رصد المستخدمين الذين يشتركون في هذه الخدمات بتقديم معلومات كاذبة.

المصدر : رويترز