نظام مطور لحماية الطائرات من المطبات الهوائية
آخر تحديث: 2014/7/9 الساعة 15:37 (مكة المكرمة) الموافق 1435/9/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2014/7/9 الساعة 15:37 (مكة المكرمة) الموافق 1435/9/12 هـ

نظام مطور لحماية الطائرات من المطبات الهوائية

النظام الجديد يعكف على تطويره علماء مركز الفضاء الألماني (غيتي/الفرنسية)
النظام الجديد يعكف على تطويره علماء مركز الفضاء الألماني (غيتي/الفرنسية)

يجري في ألمانيا تطوير نظام إنذار جديد لحماية الطائرات أثناء الإقلاع والهبوط من المطبات الهوائية الخلفية الناتجة عن الطائرات الأخرى التي تحلق أمامها.

ويستخدم النظام -الذي يعكف عليه علماء مركز الفضاء الألماني- المعلومات المسجلة على قاعدة البيانات الفنية للطائرة والوزن عند الإقلاع والسرعة والارتفاع، جنبا إلى جنب مع الرياح والظروف الجوية.

واستنادا إلى هذه البيانات يتم بصفة مستمرة حساب المكان الأكثر احتمالا للمطبات الهوائية في السماء.

وتلك المنطقة هي منطقة الخطر بالنسبة للطائرة القادمة من الخلف، ويمكن تحذير طياريها عبر شاشة عرض إذا كانوا يقتربون من المطبات الهوائية الخلفية.

ويوصي برنامج الحاسوب بمركز الفضاء الألماني بإجراء مناورات مناسبة لتفاديها، أو أن يتم تنفيذها تلقائيا إذا لزم الأمر.

وقال مدير معهد أنظمة الطيران بمركز الفضاء الألماني شتيفان ليفيداغ "لقد اختبرنا النظام مرات عدة، وإن الحسابات دقيقة بما فيه الكفاية لكنها تعتمد على الطقس".

ويعكف العلماء بمركز الفضاء الألماني أيضا على تطوير نظام ثان يستخدم أجهزة استشعار تعمل بالليزر تهدف إلى قياس المطبات الهوائية الخلفية على وجه التحديد.

ووفقا لليفيداغ فإنه يمكن لنظام مواجهة وتجنب المطبات الهوائية الخلفية زيادة طاقة المطار جنبا إلى جنب مع تحسين سلامة الطيران عن طريق السماح بوجود فواصل أقصر بين إقلاع وهبوط الطائرات.

وتشمل المطبات الهوائية الخلفية مكونات عدة أكثرها خطورة تلك التي تعرف باسم الدوامات الخلفية التي تتكون من الدوامات الهوائية التي تخلفها الطائرات وراءها أثناء الطيران.

وتحدث تلك المطبات بسبب تحرك الهواء المرتفع الضغط أسفل الأجنحة ودورانه حول أطراف الأجنحة إلى منطقة ذات ضغط هوائي منخفض أعلاها.

وتنجر عن هذه الظاهرة حوادث تقع بشكل متكرر، وقد كان أخطرها في نوفمبر/تشرين الثاني 2001 عندما تحطمت طائرة أيرباص أي 300 في مقاطعة كوينز بمدينة نيويورك بعد وقت قصير من إقلاعها من مطار جون كيندي الدولي.

المصدر : الألمانية

التعليقات